الرئيسية / ثقافة / الباليه الروسي الراقص “الأميرة النائمة” يصدح في الجزائر العاصمة

الباليه الروسي الراقص “الأميرة النائمة” يصدح في الجزائر العاصمة

قدمت الفرقة الروسية العريقة لباليه مدينة “سانت بيترسبورغ”, أمس الاثنين بالجزائر العاصمة, العرض المشهور للباليه
الراقص بعنوان “الأميرة النائمة” الذي ألفه فنانان كبيران في نهاية القرن التاسع عشر. واحتضنت عرض الباليه هذا أوبرا الجزائر بوعلام بسايح, وهو الباليه الذي يتألف من ثلاثة مشاهد مستوحاة من القصة الشهيرة لشارل بيرو والأخوان غريم.

وتعتبر “الأميرة النائمة” عملا فنيا مشتركا, أنشأ سنة 1890 بمسرح مارينسكي في سانت بيترسبورغ, من قبل مصمم الرقص الفرنسي ماريوس بيتيبا والملحن الروسي بيوتر اليتش تشايكوفسكي.وقدم العرض الذي أحيته راقصات الباليه الكلاسيكي الروسي, قصة تحكي ميلاد الأميرة الصغيرة التي رزق بها الملك فلورستان الرابع عشر, ما جعله يقيم حفلا ضخما للاحتفاء بهذه المناسبة السعيدة.

وتسرد القصة وقائع استدعاء الملك وزوجته, الملكة, بمناسبة ميلاد “الأميرة النائمة”, كل الجنيات إلى القصر الملكي لحضور الحفلة كي تتمنى كل منهن أمنيتها السعيدة للأميرة الصغيرة, عدا الجنية العجوز الشريرة التي غرقت في موجة غضب شديدة وتنبأت بموت الحسناء الصغيرة في سن السادسة عشر بوخز في اصبعها, لكن الجنية الطيبة التي استدعاها الملك التي أكدت له أن الأميرة الصغيرة لن تموت بل ستدخل في نوم طويل لمائة سنة. وقد أكدت الجنية الطيبة ان من سيوقظ الجميلة
النائمة هو أمير وسيم يصرح لها بحبه فيما بعد.

وقد جرى هذا العرض الشيق بحضور سفير الفيدرالية الروسية بالجزائر, ايغور بيليايف, ولقي ترحيبا شديدا من الجمهور الحاضر الذي أشاد بأداء راقصات الباليه الكلاسيكي الذي يقام للمرة الثانية بالجزائر العاصمة بعد التقديم الناجح “لبحيرة البجع” في فبراير الماضي. ويستمر عرض باليه “الأميرة النائمة” إلى غاية 24 يناير الجاري بأوبرا الجزائر “بوعلام بسايح”.

عن Lamine

شاهد أيضاً

10 أفلام وطنية ثورية ضمن الطبعة الأولى لأيام خنشلة السينمائية

سيتم عرض 10 أفلام وطنية ثورية ضمن فعاليات الطبعة الأولى لأيام خنشلة السينمائية في الفترة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 2 =