الرئيسية / آخر الأخبار / بريد الجزائر يسعى إلى الرقمنة و يطلق خدمات جديدة

بريد الجزائر يسعى إلى الرقمنة و يطلق خدمات جديدة

أكدت وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة, إيمان هدى فرعون, اليوم السبت الـ 30 نوفمبر 2019 , أن المتعامل العمومي بريد الجزائر حقق نتيجة ربح بـ 15 مليار دج, مما سيسمح له بمواكبة العصرنة و تمويل مشاريعه الاستثمارية في مجال الرقمنة بعد عجز فاق 5 مليار دج نهاية 2014.

و أوضحت أن “سر هذه النتائج الإيجابية يكمن في استعمال الرقمنة و من  خلال إدراج الرقمنة في تسييره الداخلي وتغيير نظامه المعلوماتي بنظام جديد جد مؤمن و فعال, تمكن بريد الجزائر من استعمال كامل لوسائل الرقمنة”.

وحسب الوزيرة, سمح لهذه المؤسسة تحديث نظام بريد الجزائر بتدعيم أرصدة المواطنين و تقديم خدمة أقل تكلفة لهم, مما قلل نفقاته و رفع أرباحه” مشيرة إلى أن بريد الجزائر استطاع “تحسين” ماليته بفضل إطلاق عدة خدمات إلكترونية سيما تحويل الأموال و تعبئة رصيد الهاتف.

و أفادت الوزيرة أن هذا المتعامل العمومي  الذي سجل 22 مليون حساب بريدي جاري,  قد حقق “أكثر من 900 مليار دج من أرصدة الدائنين”.

  اطلاق خدمات الكترونية جديدة

واشارت الوزيرة  أنه وبفضل هذه النتائج, تمكن بريد الجزائر من الاستثمار

في مشاريع رقمية ليطلق عما قريب عديد الخدمات لفائدة زبائنه ولاسيما أصحاب

البطاقة الذهبية.

و أكدت أن ثلاثة من هذه الخدمات سيتم إطلاقها قبل نهاية السنة الجارية, وهي خدمة “سبقلي” (تسبيق في المدخول) تسمح لحاملي البطاقة الذهبية, ممن لهم تحويل

نقدي منتظم زمنيا, بطلب تسبيق في الأجر لدى المكتب البريدي.

أما الخدمة الثانية “في دارك” فتسمح لموظفي بريد الجزائر بضمان خدمات من  المنزل لفائدة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والمتقاعدين الطاعنين في السن,

كسحب المال من المنزل من خلال وسائل الدفع الالكتروني “TPE”, وهي الخدمة التي

ستوسع, في مرحلتها الثانية, إلى الأشخاص الطبيعيين والمعنويين من أجل ادخال

موارد اضافية للمؤسسة.

كما سيطلق بريد الجزائر عما قريب خدمة “أمانتك” التي تتمثل في توصيل وتسليم السلع في إطار سياسة بريد الجزائر المتعلقة بالتجارة الالكترونية.

وستطلق خدمات أخرى, هي حاليا في مرحلة التجريب, خلال سنة 2020.

ويتعلق الأمر بخدمة الدفع من خلال رمز الاستجابة السريعة (QR Code) لأجل اقتناء مشتريات من أي محل تجاري باست خدام تطبيق محمول يوفره بريد الجزائر في

هذا الصدد.

وأوضحت الوزيرة أنه “يكفي أن يمتلك الزبون هاتفا ذكيا, ليربط بطاقته الذهبية  بتطبيق الدفع عبر رمز الاستجابة السريعة ويتمكن من استخدامه.

ويجب على التاجر أن يظهر بشكل بارز رمز الاستجابة السريعة الخاص بالمحل التجاري من أجل السماح للزبون بمسحه ضوئيا بواسطة هاتفه النقال المزود بتطبيق بريد الجزائر وبالتالي, يتم الدفع الكترونيا”.

كما تجري محادثات حاليا مع شركات التأمين كالشركة الجزائرية للتأمين واعادة التأمين “كار” والشركة الوطنية للتأمين والشركة الجزائرية للتأمينات “كات” بهدف اطلاق خدمات تسمح لزبائن هذه الشركات, من حاملي البطاقة الذهبية, بالتأمين على مستوى مكاتب البريد.

و يتعلق الأمر, حسب الوزيرة, بإدماج الوثائق البيومترية سنة 2020 (بطاقة التعريف الوطنية, رخصة السياقة وجواز السفر) و”قارئ البطاقة دون اتصال” في النظام المعلوماتي الخاص ببريد الجزائر, مضيفة أنه من المتوقع استغلال البيانات البيومترية, على مستوى مكاتب البريد, باستخدام رقم التعريف الوطني, من أجل القيام بالعمليات المالية.

 

 

 

عن Kahina Midouni

شاهد أيضاً

إضرابات واسعة وشلل تام مس قطاعات حيوية بفرنسا

شهدت فرنسا يوم الخميس إضرابات واسعة تعتبر الأضخم في تاريخ البلاد ، ثارت بها الجبهة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 3 =