الرئيسية / صحة / الضغط الرئوي:تحسين التكفل بالمرضى مرهون بإطلاق سجل وطني للداء

الضغط الرئوي:تحسين التكفل بالمرضى مرهون بإطلاق سجل وطني للداء

أكد رئيس الجمعية الجزائرية للضغط الرئوي، البروفسور رابح عمران، يوم السبت بالجزائر العاصمة أن تحسين التكفل بالمصابين بهذا الداء مرهون بإطلاق سجل وطني لهذا المرض النادر.

وأكد البروفسور عمران، على هامش لقاء علمي حول ارتفاع الضغط الرئوي، أن المختصين الجزائريين يعالجون المصابين حسب الوسائل المتوفرة لديهم ولكن “تحسين التكفل بهؤلاء يبقى مرهونا بتوفير اصناف من الأدوية الإضافية واطلاق سجل وطني يساعد على الإحصاء الحقيقي لعدد المصابين بهذا الداء”.

ويعتبر ارتفاع الضغط الرئوي من انواع ارتفاع الضغط الدموي الذي يؤثر في الشرايين والرئتين والجانب الأيمن للقلب حيث تصبح الشرايين الدقيقة في الرئة والشعيرات الدموية ضعيفة أو مسدودة أو مدمرة تماما مما ينتج عنها صعوبة في تدفق الدم الى الرئة.

ومع تزايد هذا الضغط يعمل البطين الأيمن للقلب بدرجة أكثر لضخ الدم عبر الرئتين مما يتسبب في النهاية في ضعف عضلة القلب وفشلها. كما يعتبر هذا المرض من بين الأمراض الخطيرة غير القابلة للشفاء ولكن التكفل الجيد به قد يساعد في تخفيف الأعراض وتحسين نوعية حياة المرضى.

ومن بين اعراض هذا المرض نذكر ضيق التنفس والإرهاق ونوبات من الإغماء وضغط في الصدر وألم وتورم في الكاحلين والساقين ثم البطن وظهور لون ازرق على الجلد و الشفاه.

ودعا البروفسور عمران بالمناسبة الوزارة الوصية الى ضرورة إدراج الإصابة بارتفاع الضغط الرئوي ضمن قائمة الأمراض النادرة حتى يتسنى للمرضى الاستفادة، على غرار الأمراض النادرة الأخرى، من التكفل الجيد لهذا المرض الذي “يشكل -حسبه- عبء على الصحة العمومية
والمجتمع”.

وأوضح من جهة أخرى أن وضع السلطات العمومية لسجل وطني لهذا الداء “سيساعد كذلك على تحسين التنسيق بين الاختصاصات التي تدخل في التكفل بهذا المرض على غرار أمراض القلب والشرايين والأمراض الصدرية والطب الداخلي وطب الأطفال الى جانب تشجيع البحث العلمي في هذا المجال”.

وذكر بالمناسبة بأن ارتفاع الضغط الرئوي ينتشر على الخصوص لدى النساء كما يتطور لدى الأطفال المصابين بالتشوهات الخلقية للقلب اذا لم يتم التكفل بهم مبكرا.

عن sarah

شاهد أيضاً

استراتيجية جديدة للوقاية وتحسين التكفل بمرضى السرطان

كشف وزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات البروفسور عبد الرحمان بن بوزيد يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + تسعة عشر =