رياضة

تكريم العداء توفيق مخلوفي و الرباع وليد بيداني

أكد وزير الشباب و الرياضة عبد الرؤوف برناوي أن مستوى أداء توفيق مخلوفي صاحب الميدالية الفضية لسباق 1500م في مونديال الدوحة ( قطر) و الرباع وليد بيداني صاحب الميدالية البرونزية في مونديال رفع الأثقال بباتايا (تايلاندا) أثبت قدرة الرياضيين الجزائريين على التنافس مع أفضل رياضيي العالم شريطة “العمل و المثابرة” لبلوغ القمة.

خلال حفل نظم سهرة السبت على شرف مخلوفي و بيداني بالمركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال بالجزائر العاصمة بحضور العديد من أعضاء الحكومة، أوضح السيد برناوي أن “الميداليتين اللتين فاز بهما مخلوفي و بيداني هما ثمرة ساعات من التدريب و التضحية لبلوغ هذا المستوى لذا ينبغي أن يكون اصرارهما و عزيمتها على الفوز مصدر الهام للعديد من الرياضيين الشباب الذين سيمثلون الجزائر خلال المنافسات الدولية المقبلة”.
كما وجه الوزير الأول نور الدين بدوي رسالة تهنئة للبطلين الجزائريين قرأها نيابة عنه مدير ديوان الوزارة الأولى، عبد الحكيم شاطر شجع من خلالها “اللاعبين الجزائريين على بذل قصارى جهدهما للظفر بتتويجات أخرى”.

و بالمناسبة تلقى البطلان الجزائريان جوائز مالية من قبل الحكومة حيث تحصل مخلوفي على شيك قيمته 15 مليون دينار جزائري و بيداني على شيك بقيمة 5 مليون دينار.

و الى جانب افراد الحكومة، تميز هذا الحفل بحضور عدة شخصيات من عالم الرياضة على غرار البطلين الاولمبيين السابقين في 1500م كل من نور الدين مرسلي و حسيبة بولمرقة و الملاكم محمد علالو و كذا المتأهلين مؤخرا الى الالعاب الاولمبية لطوكيو 2020 في رياضة الالواح الشراعية امينة بريشي و حمزة بوراس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة + أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق