الدورة الرابعة للقمة العالمية للحكومات

سلال ينهى زيارة الى الإمارات العربية المتحدة

   
أنهى الوزير الأول عبد المالك سلال, اليوم الثلاثاء زيارته الى دولة الإمارات العربية المتحدة أين مثل فيها الجزائر في أشغال الدورة الرابعة للقمة العالمية للحكومات، التي انطلقت يوم الاثنين و قد التقى الوزير الأول سلال لقاء برجال الأعمال الجزائريين المقيمين بالإمارات العربية المتحدة تطرق خلاله الى مختلف التحديات التي تواجه البلاد لاسيما على الصعيد الاقتصادي.
وفي هذا الإطار جدد سلال التأكيد على أن الدستور المعدل الذي تمت المصادقة عليه بالأغلبية يوم الأحد الماضي, مستقبلي ,تقدمي و وجيه ويعطي نظرة جديدة للجزائر، و اوضح أن هذا الدستور يعد اللبنة الأخيرة في الإصلاحات السياسية التي بادر بها رئيس الجمهورية, عبد العزيز بوتفليقة.
وفي الجانب المتعلق بالاستثمار دعا سلال رجال الأعمال الجزائريين المقيمين بهذا البلد الى استغلال خبرتهم ومكانتهم واتصالاتهم للمساهمة في دفع اقتصاد بلادهم من خلال الاستثمار فيه.
وأضاف بان البلاد بحاجة الى المستثمرين الجزائريين سواء كانوا مقيمين داخل الوطن أو خارجه.
وأكد في هذا الخصوص بأن الجزائر لم تعد تميز في نظرتها بين القطاع الاقتصادي الخاص والعمومي بل هناك قطاع اقتصادي وطني مدعو للنمو أكثر مشددا, على ضرورة التخلص من للتبعية للبترول والغاز.
وبخصوص العلاقات الثنائية مع الإمارات العربية المتحدة فقد ذكر سلال بأنه في آخر مارس أو بداية أفريل المقبل سيتم بأبوظبي تنظيم منتدى اقتصادي جزائري-إماراتي بمشاركة عدد كبير من المؤسسات الاقتصادية الجزائرية الخاصة منها والعمومية.
كما كان للوزير الأول في هذا الجانب محادثات جمعته بكل من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات,رئيس مجلس الوزراء, حاكم دبي و الشيخ محمد بن زايد آل نهيان, ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة و الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة بدولة الإمارات.
كما كان سلال بمناسبة تواجده بدبي لقاء مع الأمير الأردني علي بن الحسين، لللإشارة فان أشغال القمة الرابعة للحكومات تتواصل الى غاية يوم الأربعاء في شكل جلسات حوارية تتناول مواضيع تخص مستقبل عمل الحكومات في مختلف الميادين.

الثلاثاء  09  فيفري  2016 

المزيد من  الأخبار

الرياضة


نشرات الأخبار

دليل التلفزيون

الدليل