حوادث المرور

تراجع عدد حوادث المرور بغرب الوطن بأزيد من 30 بالمائة

   
سجل تراجع في عدد حوادث المرور خلال التسعة أشهر الأولى من 2014 بغرب الوطن مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية حسبما علم اليوم الأربعاء لدى القيادة الجهوية الثانية للدرك الوطني بوهران. وذكرت رئيسة مكتب الوقاية عبر الطرقات قدمت في ندوة صحفية حصيلة مقارنة حول حوادث المرور من أول يناير إلى 30 سبتمبر لسنتي 2013 و2014 بالإقليم الذي تغطيه القيادة الجهوية الثانية للدرك الوطني أن وحدات هذا السلك الأمني قد سجلت انخفاضا في حوادث المرور يقدر ب 1.528 حادثا أي بنسبة 3ر30 بالمائة. ويعود هذا التراجع إلى الآليات التي مست المجالين الوقائي والردعي والتعاون مع مختلف وسائل الإعلام والمواطنين تضيف النقيب نادية بلقاسم. وقد تم إحصاء 3.518 حادث عبر طرقات 12 ولاية من غرب الوطن خلال التسعة أشهر الأولى من السنة الجارية مقابل 5.046 حادثا في نفس الفترة من السنة الماضية استنادا إلى ذات الحصيلة. وقد شهدت هذه الحوادث زيادة في عدد القتلى قدرت ب 84 ضحية أي بارتفاع بنسبة 9ر12 بالمائة مع تسجيل إنخفاض في عدد الجرحى قدر بفارق 2.321 مصاب بتراجع يعادل 3ر26 بالمائة. وتعود الأسباب الرئيسية لحوادث المرور إلى السائقين بنسبة 9ر84 بالمائة يليهم المارة ب 4ر7 بالمائة ثم الطرقات والمحيط (7ر2 بالمائة) و9ر04 بالمائة تخص المركبات كما أشير إليه. ومن جهته أبرز المقدم محمد ويس رئيس المصلحة الجهوية لأمن الطرقات بذات القيادة الجهوية خلال نفس اللقاء النشاط المكثف لوحدات الدرك الوطني في مجال التوعية لحماية أرواح الأشخاص من حوادث المرور وكذا تأمين شبكة الطرقات. وفي هذا الإطار قامت الوحدات في مجال الوقاية ب 6.237 حملة تحسيسية في الوسط المدرسي و 24.841 عبر الطرقات خلال التسعة أشهر الأولى من السنة الجارية فضلا عن النشاط الردعي المتمثل في سحب رخص السياقة ووضع المركبات في المحشر.

الأربعاء  22  أكتوبر  2014 

المزيد من  الأخبار

الرياضة