ستة حرفيين يتحصلون على جوائز أحسن منتوج تقليدي

ستة حرفيين يتحصلون على جوائز أحسن منتوج تقليدي

   
  تم يوم الاثنين بالجزائر العاصمة توزيع جوائز الصناعة التقليدية والفنية على ستة حرفيين من مختلف ولايات الوطن تحصلوا على المراتب الأولى في المسابقة الوطنية لاختيار أحسن منتوج تقليدي وفني جزائري أصيل.
وقد عادت هذه الجوائز لحرفيين أبدعوا في مجالات النسيج على الصوف، صناعة الجلود، النحاس والمعادن، النحت على الطين والزجاح والخشب.  

وخلال إشرافه على حفل توزيع هذه الجوائز، الذي نظم بمناسبة اليوم الوطني للصناعة التقليدية والحرف المصادف ليوم 9 نوفمبر من كل سنة، أكد وزير السياحة والصناعة التقليدية، عبد القادر بن مسعود، على ضرورة "تطوير القدرة التنافسية في مجال الصناعة التقليدية لإنشاء مناصب شغل وتحقيق التنمية الاقتصادية".
وذكر في هذا الاطار بإستراتيجية القطاع لآفاق 2025 التي تحدد مساهمة الصناعة التقليدية في التنمية الوطنية من خلال العمل على تسريع النمو وتكثيف مرافق الترويج.

وركز السيد بن مسعود على أهمية "تبني رؤية محلية قريبة من انشغالات الحرفي وتوسيع التشاور بين مختلف الهيئات والقطاعات ذات العلاقة المباشرة وغير المباشرة بقطاع الصناعة التقليدية مع تشجيع العمل الجواري والرفع من مستوى حضور المجتمع المدني لمواجهة التحديات الجديدة التي تقتضي المزيد من الجهد". 
  وأشار الى أن الاحتفال باليوم الوطني للصناعة التقليدية والحرف والتأسيس لهذا الجائزة يبرز "العناية الكبيرة التي يوليها رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة لهذا القطاع وللحرفيين من كل ربوع الوطن".
 وذكر في هذا الشأن أن قطاع الصناعة التقليدية والحرف "ساهم في خلق حوالي مليون منصب شغل دائم موزع على 338 اختصاص والحفاظ على الإرث الحضاري المتعدد والمتنوع وعلى التميز الثقافي للشخصية الجزائرية، باعتباره رافدا من روافد الهوية الوطنية".

للإشارة، فقد تم بالمناسبة تكريم رئيس الجمهورية، السيد عبد العزيز بوتفليقة، عرفانا لجهوده في ترقية الصناعة التقليدية والحرف وتشجيع المنتوج الوطني في هذا المجال.


الثلاثاء  13  نوفمبر  2018 

المزيد من أخبار الثقافة

الرياضة