معدل التضخم على اساس سنوي يفوق 4 بالمائة الى غاية ديسمبر 2018

معدل التضخم على اساس سنوي يفوق 4 بالمائة الى غاية ديسمبر 2018

   
بلغت وتيرة  تطور الأسعار عند الاستهلاك بالجزائر على اساس سنوي 3ر4 في المائة الى غاية شهر ديسمبر2018، حسب الديوان الوطني للإحصائيات.

  ويعتبر تطور الأسعار لدى الاستهلاك على اساس سنوي الى غاية ديسمبر 2018 بمثابة معدل التضخم السنوي الذي يتم احتسابه خلال 12 شهرا الماضية ابتداء من يناير 2018  الى غاية شهر ديسمبر 2018 مقارنة بالفترة الممتدة  بين يناير 2017 الى ديسمبر2017. أما بالنسبة للتطور الشهري لمؤشر الاسعار عند الاستهلاك، اي تطور مؤشر شهر ديسمبر 2018 مقارنة بشهر نوفمبر من نفس السنة،  فقد تراجع ب1 بالمائة.

و بخصوص المتغير الشهري حسب فئة المنتجات، سجلت أسعار السلع الغذائية تراجعا 
بنسبة 6ر2  بالمائة في شهر ديسمبر المنصرم مقارنة بشهر نوفمبر 2018.  و نجم هذا التراجع عن انخفاض أسعار المواد الفلاحية الطازجة (2ر5 - بالمائة).  

ويفسر هذا المسعى التراجعي لأسعار المواد الفلاحية الطازجة ، على وجه الخصوص، 
بتراجع اسعار لحوم الدجاج (6ر11 - بالمائة) و الفواكه ( 1ر9- بالمائة) و الخضر ( 1ر14- بالمائة) من بينها البطاطس (6ر5- بالمائة). 

و في ما يخص اسعار المنتجات الغذائية الصناعية،  فقد عرفت ارتفاعا طفيفا بلغ 
1ر0 بالمائة.   من جهة أخرى، عرفت أسعار المواد المصنعة توجها تصاعديا  طفيفا قدر ب4ر0 بالمائة، اما اسعار الخدمات فقد سجلت استقرارا، حسب ما اوضح الديوان الوطني للإحصاء.  وفيما يتعلق بمجموعات السلع والخدمات، عرفت أسعار مجموعتي  "الملابس و الاحذية" ارتفاعا بنسبة 9ر0 بالمائة،  أما مجموعة "الاثاث و عناصر المفروشات " ارتفعت بدورها بنسبة 6ر1 بالمائة، في حين تميزت باقي مجموعات المنتجات الاخرى بارتفاع طفيف في الأسعار.
الثلاثاء  22  جانفي  2019 

المزيد من  الأخبار

الثقافة


نشرات الأخبار

دليل التلفزيون

الدليل