"250 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية تم استرجاعها في إطار تطهير العقار"

"250 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية تم استرجاعها في إطار تطهير العقار"

   
 كشف وزير الفلاحة و التنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزغي اليوم الاثنين بالمسيلة بأن "250 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية تم استرجاعها على الصعيد الوطني إلى حد اليوم" و ذلك في إطار تطهير العقار الفلاحي.

و
 أوضح الوزير بأن المحافظة على العقار الفلاحي هي "مهمة الجميع خاصة المصالح و الغرف الفلاحية". و دعا السيد بوعزغي في هذا السياق إلى إعادة تفعيل لجان الدوائر المكلفة بالمحافظة على العقار و تسوية وضعيات المستثمرات الفلاحية و حدد شهر مارس المقبل "كآخر أجل" لتنظيم مختلف الشعب الفلاحية مبرزا أثر هذا التنظيم على الإنتاج.

 و أكد وزير الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري كذلك أنه "لا يوجد 
تراجع في النشاط الفلاحي على الصعيد الوطني" و أن "الجزائر ليست بعيدة عن ضمان أمنها الغذائي" داعيا إلى تضافر جهود جميع المتدخلين لتجسيد الهدف المسطر. و أشار الوزير إلى أن إنشاء هيئة لمتابعة الإنتاج الفلاحي و تقييمه و إعداد آفاق القطاع من شأنها أن "تعطي رؤية أفضل و أكثر عن كل شعبة". 

و قال السيد بوعزغي: "إن قيمة الإنتاج الفلاحي الوطني تقدر حاليا بـ3 آلاف 
مليار دج و بإمكانها أن تصل إلى 7 آلاف مليار دج على المدى المتوسط من خلال المتابعة و التعاون بين المصالح و الغرف الفلاحية".   و أضاف بأن الدولة ستواصل ضمان متابعة و دعم جميع المبادرات التي ترمي إلى استصلاح الأراضي الفلاحية و زيادة الإنتاج".
الإثنين  22  جانفي  2018 

المزيد من  الأخبار

الثقافة