تربية : ضرورة مراعاة الخصوصيات المناخية في إنجاز المنشآت التربوية

تربية : ضرورة مراعاة الخصوصيات المناخية في إنجاز المنشآت التربوية

   
شددت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت مساء يوم الأربعاء بحاسي مسعود بولاية ورقلة على ضرورة مراعاة الخصوصيات المناخية في إنجاز المنشآت التربوية .

وأوضحت الوزيرة على هامش تفقدها لعدد من الهياكل التربوية من ضمنها ابتدائية 
الإمام علي التي أشرفت بها على فتح أظرفة الفترة المسائية لإختبارات إمتحانات نهاية الطور الإبتدائي للسنة الدراسية 2017-2018  أنه "يتعين مراعاة الخصوصيات المناخية في إنجاز الهياكل التربوية، على غرار مناطق الجنوب التي تتميز بطقس شديد الحرارة ".   

وأضافت السيدة بن غبريت بالمناسبة أن عدد التلاميذ في تزايد بدائرة حاسي 
مسعود حيث تسجل بعض المؤسسات التعليمية بها اكتظاظا في الأقسام، مشيرة الى أنه اتخذ إجراء يقضي بترميم كل المدارس خاصة منها في الطور الإبتدائي بما يسمح بتحسين ظروف التمدرس للتلاميذ.  ويبلغ عدد التلاميذ الذين يجتازون امتحانات نهاية الطور الإبتدائي على مستوى ولاية ورقلة 15.503 تلميذ من بينهم 7.490 مترشحة موزعين على 235 مركز إجراء والتي يؤطرها 2.022 مؤطر ، فيما خصص مركز واحد للتصحيح بثانوية مولود قاسم بعاصمة الولاية، حسبما أوضح مدير التربية رابح رياح.

وجرى توفير كافة الشروط الضرورية لضمان السير العادي لهذه الإمتحانات ومن 
بينها تجهيز كل قاعات الإمتحانات بوسائل التكييف، كما ذكر ذات المصدر .  وعاينت وزيرة التربية الوطنية التي كانت مرفوقة بوفد عن لجنتي التربية بغرفتي البرلمان وممثلين عن الشركاء الإجتماعيين بحاسي مسعود علاوة عن إبتدائية "الإمام علي " ، مدرسة "رضا حوحو'' بحي 1.666 سكن قبل أن تشرف على وضع حجر الأساس لمشروع إنجاز مجمع مدرسي بحي "سي الحواس" .

وسيتم الإعلان عن نتائج هذه الإمتحانات في 6 يونيو المقبل، حسبما كان قد صرح به شايب ذراع الثاني المستشار بوزارة التربية الوطنية.
الخميس  24  ماي  2018 

المزيد من  الأخبار

الثقافة


نشرات الأخبار

دليل التلفزيون

الدليل