رياضة

ألعاب البحر الأبيض المتوسط – وهران-2022: تعزيز رصيد الجزائر بـ10 ميداليات منها 04 ذهبيات في اليوم الثامن

تعزز حصاد الجزائر في منافسات ألعاب البحر الأبيض المتوسط- 2022، بعشر ميداليات منها أربع ذهبيات، حققتها رياضات ألعاب القوى السباحة والمبارزة، خلال اليوم الثامن للمسابقات التي نشطت أمس الأحد.     

بعد اليوم السابع (السبت) حيث اكتفى ممثلو الجزائر بميدالية برونزية واحدة، نالها عبد النور بوجمعة في سباق 400م، تألق الرياضيون الجزائريون مجددا أمس الأحد باحرازهم مجموع 10 ميداليات: 4 ذهبيات، 3 فضيات و3 برونزيات.

وكانت البداية في رياضة المبارزة بفضل سوسن دلندح بوضياف التي توجت بالمعدن النفيس في سيف الحسام أمام الايطالية ربيكا غرغانو (15-7) بقصر المؤتمرات محمد بن أحمد، مانحة الذهبية الأولى للمبارزة الوطنية في موعد وهران.

وغير بعيد عن قصر المؤتمرات، حققت ألعاب القوى ما كان مطلوبا منها بالمركب الاولمبي- ميلود هدفي، بداية بالعداء جمال سجاتي الذي افتك الذهب في سباق 800م (1د 44ثا و 52 .م) أمام مواطنه ياسين حتحات (1د 44ثا و79 ثا).

وكانت الميدالية الذهبية الثانية في ألعاب القوى من نصيب فريق سباق 4 مرات 400م (رجال)، محققين توقيتا بـ:3د 03ثا و 41 ج.م، أمام تركيا ( 3د 02ثا و45 ج.م) وسلوفينيا ( 3د 05 ثا و12 .م). فيما أقصيت ايطاليا التي حلت في المركز الثاني (الفضية) قبلها بسبب تمرير سيئ للشاهد.

بدوره، حصل أمين بوعناني في سباق 110 حواجز على الفضية (13ثا 34ج)، محسنا بذلك رقم الشخصي الوطني الذي حققه يوم السبت الماضي في نصف النهائي (13ثا و44ج). وعادت الميدالية الذهبية للقبرصي تارجكوفيك ميلان (13ثا 34ج). بالمقابل, واكتفى ياسر تريكي – صاحب الذهبية في الوثب الثلاثي – بالبرونز في الوثب الطويل مسجلا قفزة بطول 7م و80سم، وراء الصربي انيك لازار (7م و83سم) والفرنسي بي لوصيف بطل متوسطي.

وفي السباحة -التي جرت أطوار منافساتها بالمركب الاولمبي – ميلود شرفي-، توج جواد سعيود بالذهبية في سباق 200 م أربع سباحات (1د 58 ثا و 83ج) مناصفة مع اليوناني فازيوس اندريا الذي أحرز هو الآخر المعدن النفيس، وعادت البرونزية للايطالي ماتيازي بيار اندريا (2د 00 ثا و 24ج).

كما افتكت رياضة رفع الأثقال فضية وبرونزية بفضل مغنية حماد (71 كلغ) تواليا في: الخطف (100كلغ)، وراء صاحبة الذهبية، المصرية نعيمة سعيد (101كلغ) وفي النثر -في محاولتها الثانية- بحمولة قدرها 121 كلغ. وتوجت بالذهب المصرية نعيمة سعيذ أيضا ( 125 كلغ).

من جهته، اكتفى فارس طويري بالبرونزية بعد رفعه لحمولة قدرها 161 كلغ في الخطف (وزن 89 كلغ)، وراء الايطالي انطونيو بيزولاتو (172).

على النقيض من ذلك، خيب التايكواندو الجزائري الآمال، بعد إقصاء أربع مصارعين (2 رجال و2 سيدات) في الأدوار الأولى.

ويتعلق الأمر بهاني تبيب (اقل من 68 كلغ)، الذي انهزم أمام الفرنسي سليمان الفا فيليبي بـ27-22، ندى بطوش (اقل من 49 كلغ) أمام الصربية فانجا ستناكوفيك 32- 15، سامية زقان أقل من (57 كلغ) ضد القبرصية ماركيلا تغيري 26- 6 وعبد المالك بن دايخة (أكثر من 80 كلغ) ضد البوسني دانكو سديغان بـ 18- 6.

وفي مسابقات الرماية الرياضية، التي جرت بحقل حاسي بن عقبة بالسانية، فشل صالح الدين بوعلي في اختصاص “تراب” وفؤاد عبيد في بلوغ نصف النهائي، منهيان مشوارهما في المرتبة الـ24 والـ26 تواليا، وانسحبت ليندة بن كوشة وزقان سعيدة من المنافسة.

وفي الفروسية، فان أحسن ترتيب جزائري كان للرياضي ابراهيم ايت لونيس (المركز السابع) أمام مواطنيه سيد علي علالي (الـ9) وعبد القادر بن حراث (الـ20)، بينما انسحب محمد مسراطي.

وبالقاعدة البحرية بالأندلسيات التي احتضنت مسابقة الشراع، أنهى وسيم زياني وعبد الخالق بوسورة (لازار) المنافسات في الصف الـ19 والـ21. لدى السيدات (لازار راديال)، حصلت ماليا كاراسان على المرتبة الـ17، أمام مواطنتها مايسة عبد الفتاح.

وفي الاختصاص الجديد “ليك فوال”، ضيع احمد رمزي بو جعيط على نفسه التواجد في قائمة ال10 المصنفين الأوائل، بإنهائه السباق في المركز الـ11، بينما انهى رامي بودرومة المنافسة في المرتبة الـ11. وتذيلت الترتيب كل من نجاة أمينة بريشي وكاتيا بلعباس للاختصاص المذكور ( المركزين، 13و 14).

وأخيرا، أنهى الفريق الجزائري لكرة السلة 3×3 المنافسات في المرتبة الخامسة، بعد فوزه في المباراة الترتيبية أمام البرتغال (21- 17) بساحة سيدي أمحمد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى