مجتمع

أمن الجزائر العاصمة : استرجاع مسروقات بقيمة 800 مليون سنتم من الحلي والأواني التراثية

أوقف الأمن الحضري السادس الرايس حميدو وفرقة الشرطة القضائية بأمن المقاطعة الإدارية لباب الوادي أربعة (4) أشخاص في ضية تكوين جمعية أشرار لغرض ارتكاب جناية مع استرجاع مبلغ مالي قدره 800 مليون سنتم من الحلي والأواني التراثية، حسبما أفاد به اليوم الثلاثاء بيان لأمن ولاية الجزائر.

 أوضح البيان أن الأمن الحضري السادس الرايس حميدو وفرقة الشرطة القضائية بأمن المقاطعة الإدارية باب الوادي أوقفا (04) أشخاص عن قضية تكوين جمعية أشرار لغرض ارتكاب جناية السرقة بالتسلق من داخل مسكن وإخفاء أشياء مسروقة وحمل أسلحة بيضاء محظورة بدون مبرر شرعي ناهيك عن حيازة المخدرات والمؤثرات العقلية لغرض الاستهلاك الشخصي.

وتتمثل القضية في تعرض فيلا إلى السرقة بالكسر، حيث استولى خلالها الفاعلون على حلي وأواني تراثية فاقت قيمتها الـ800 مليون سنتم. وقامت على إثرها المصالح المعنية بتحريات مباشرة حددت هوية أحد المشتبه فيهم وتوقيفه.

وبعد مواجهته بما نسب إليه من أفعال، أفصح هذا الأخير عن هوية شركائه الذين تم توقيفهم تبعا لذلك، يضيف المصدر.

واستمرارا للتحريات في القضية، تم تفتيش مقرات المشتبه فيهم تبعا لإذن صادر عن النيابة المختصة إقليميا، أين أسفرت العملية على ضبط وحجز سلسلة بها قلادتين وقرط أذن من المعدن الأصفر، سلسلة من المعدن الأصفر، (03) خواتم من المعدن الأصفر، حقيبة بها 83 ملعقة، سلاح أبيض محظور، قارورة بخاخ مسيل للدموع، قرصي مؤثر عقلي، قطعة من القنب الهندي ومبلغ مالي قدره (69.7) مليون سنتم.

بعد استكمال الإجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه فيهم أمام النيابة المختصة إقليميا، وفق البيان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق