مجتمع

أمن ولاية الجزائر: حجز أزيد من 6000 قرص مؤثر عقلي وتوقيف 14 شخصا 

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر, في عمليات متفرقة بحر الأسبوع الماضي, من توقيف 14 شخصا وحجز أكثر عن 6000 قرص مؤثر عقلي, حسب ما أفاد به, اليوم الجمعة, بيان لذات المصالح.

وأوضح البيان أن مصالح الأمن, ممثلة في كل من فرقة الشرطة القضائية لأمن المقاطعة الإدارية سيدي أمحمد, مقاطعة الشرطة القضائية الثانية باب الزوار, الفرق المتنقلة للشرطة القضائية إسطاوالي بزرالدة والكاليتوس ببراقي, “تمكنت من توقيف (14) شخصا من بينهم 3 نساء ينشطون ضمن شبكات إجرامية منظمة مختصة في الإتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية”.
وجاءت قضايا الحال –حسب ذات المصدر– “بعد استغلال لمعلومات أمنية وردت إلى ذات المصالح مفادها وجود أشخاص مشتبه فيهم يتاجرون في المخدرات والمؤثرات العقلية بمختلف أنواعها على مستوى عدة أحياء بالعاصمة, لتباشر الضبطية القضائية التقصي والتحري حول هاته المعلومات أين تم تحديد هوية المشتبه فيهم”.
وبالتنسيق مع النيابة المختصة إقليميا, تم برمجة عمليات شرطية لهاته البؤر السوداء مع تنفيذ أذونات بالتفتيش لمساكن المشتبه فيهم, ليتم “توقيفهم وتوقيف باقي الشركاء بعد عمليات تحري مستمرة”.
وأشار البيان إلى أن هذه العمليات أفضت إلى “توقيف 14 شخصا, من بينهم مسبوقين قضائيا, مع ضبط وحجز 6284 قرص مؤثر عقلي, 96غرام من قنب الهندي, 16.14 غرام من المخدرات الصلبة, بالإضافة إلى 8 أسلحة بيضاء مختلفة الأحجام والأشكال”.
كما تم في نفس العمليات, “حجز (2) إشارة نجدة بحرية, قارورة غاز مسيلة للدموع, ميزان إلكتروني, ختم مقلد, مبلغ مالي بالعملة الوطنية قدره (5.949.000) دج من عائدات ترويج السموم وكذا 5 مركبات سياحية تستعمل في نقل السموم”.
وتم تقديم المشتبه فيهم أمام النيابة المختصة إقليميا وفق ملفات إجراءات جزائية, يضيف بيان مصالح الأمن الوطني.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى