مجتمع

أمن ولاية الجزائر يسطر برنامجا مشتركا مع الدرك الوطني لتأمين المواطنين وممتلكاتهم

سطرت مصالح أمن ولاية الجزائر، بالتنسيق مع مصالح الدرك الوطني، برنامجا أمنيا في شقين يتعلق الأول بمكافحة الجريمة وأوكار الفساد والثاني بتحسيس سائقي المركبات بضرورة التقيد بقواعد السلامة المرورية، حسب ما أورده اليوم الأحد بيان للمديرية العامة للأمن الوطني.

وأوضح البيان أن “فيما يخص مكافحة الجريمة نفذت عناصر الشرطة وكذا الدرك الوطني، مداهمات لعديد الأحياء بالجزائر العاصمة، غرضها مكافحة مختلف أشكال الجريمة ودحر أوكار الفساد، حيث تم توقيف عدة أشخاص مشتبه فيهم بالمتاجرة في المخدرات بمختلف أنواعها، مع حجز كميات من المخدرات (قنب هندي, تشوشنة) وكذا مؤثرات عقلية, مع حجز عدة أسلحة بيضاء” .

أما في شق التحسيس، –يضيف نفس المصدر– برمجت مصالح شرطة العاصمة بمعية الدرك الوطني، “خرجات ميدانية تحسيسية بمختلف الحواجز الأمنية، لصالح سائقي مختلف المركبات، أين قامت العناصر الأمنية خلالها بتوعية السائقين خصوصا فئة الشباب بضرورة التقيد بقوانين المرور والسياقة السليمة، للحفاظ على أرواحهم وأرواح الركاب الآخرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثلاثة + 11 =

زر الذهاب إلى الأعلى