رياضة

أولمبياد طوكيو: محمد فليسي وأمال مليح يحملان راية الوفد الجزائري في افتتاح دورة طوكيو

سيحمل الملاكم محمد فليسي والسباحة أمال مليح، راية الوفد الجزائري خلال مراسم افتتاح الألعاب الاولمبية بطوكيو.

وللمرة الأولى في تاريخ  الاولمبياد ، سيحمل رياضيان، رجل وامرأة، الراية التي تمثل الوفد الجزائري في حفل الافتتاح وهذا بعدما سمحت اللجنة الدولية الاولمبية بذلك لكل الدول المشاركة.

وأشار نائب رئيس اللجنة الاولمبية ورئيس الاتحادية الجزائرية لألعاب القوى، ياسين لوعيل، أن الرباع ولدي بيداني والعداءة لبنى بن حاجة، سيستلمان بدورهما المشعل، خلال مراسم حفل اختتام  اولمبياد طوكيو.

ويشارك فليسي (31 سنة) للمرة الثالثة في الاولمبياد ، بعد موعد ريو دي جانيرو 2016 ولندن 2012 ، بينما مليح ( 27 سنة) تشارك للمرة الاولى في الألعاب الاولمبية.

يذكر ان المصارعة صونيا عسلة  هي التي كانت حاملة الراية الوطنية خلال دورة الألعاب الاولمبية 2016 بريو دي جانيرو.

للتذكير تأهل 44 رياضيا جزائريا في 14 اختصاص لتمثيل الجزائر في الألعاب الأولمبية بطوكيو 2020.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق