أخبار الوطن

إبرام إتفاقية شراكة بين جامعتي ورقلة و أدرار والمؤسسة الوطنية للجيوفيزياء

أبرمت اتفاقية شراكة وتعاون في مختلف مجالات البحث العلمي اليوم الأحد بين جامعتي قاصدي مرباح (ورقلة) و أحمد دراية (أدرار) والمؤسسة الوطنية للجيوفيزياء.

ووقعت هذه الإتفاقية من طرف مديري جامعتي ورقلة محمد الطاهر حليلات وأدرار نور الدين جرفور والرئيس المدير العام للمؤسسة الوطنية للجيوفيزياء عبد القادر شرفاوي .

وخلال هذا اللقاء الذي عقد بمديرية جامعة ورقلة أشار الأستاذ حليلات أن هذه الإتفاقية تأتي في إطار انفتاح الجامعة على بيئتها الإقتصادية ، كما تهدف إلى ترقية الموضوعات المتعلقة بالعلوم والبحث العلمي والإبتكار التكنولوجي والتكوين ضمن تنقلات الباحثين من خلال مهام تأطير بيداغوجي وتربصات تطبيقية .

وبموجب مضمون هذه الإتفاقية ستستفيد جامعتا ورقلة و أدرار أيضا من نظام برمجيات مبتكر طورته الشركة الوطنية للجيوفيزياء لتقديم حل شامل في مجال الجيوفيزياء.

ومن جهته أبرز مدير جامعة أدرار أهمية هذه الإتفاقية سيما فيما يتعلق بتطوير البحث العلمي بما يتلائم مع الإحتياجات الوطنية ، مشيدا بالجهود التي يبذلها قطاع المحروقات على غرار الشركة الوطنية للجيوفيزياء التي تضع خبراتها الميدانية وجميع الموارد البشرية والتقنية اللازمة تحت تصرف الأستاذة والباحثين والطلبة .

وأضاف نفس المسؤول  ” نحن بصدد رؤية إستراتيجية لتطوير البحث العلمي في إطار التعاون بين الوسط الجامعي والمؤسسة الوطنية للجيو فيزياء”.

وبدوره أكد الرئيس المدير العام للمؤسسة الوطنية للجيو فيزياء السيد شرفاوي أن المؤسسة تمتلك خبرة واسعة في مجال الإستكشاف الجيوفيزيائي  وتساهم منذ أكثر من خمسين سنة في إنتاج البترول والغاز في الجزائر ودول مجاورة على غرار تونس وليبيا والنيجر ومالي .

وأضاف أنه في مجال البحث العلمي فقد تحصلت المؤسسة على ست (6) شهادات لحلولها المبتكرة ، موضحا أن هذا التعاون مع الوسط الجامعي الذي يندرج في إطار سياسة التنمية المتواصلة يعتبر شراكة امتياز “رابح- رابح “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى