إقتصاد

إبرام إتفاق غازي بين شركة سوناطراك وشركة ناتورجي الإسبانية

التقى اليوم، بالجزائر العاصمة، السيد توفيق حكار الرئيس المدير العام لمؤسسة سوناطراك، نظيره السيد فرانسيسكو راينز، الرئيس المدير العام لشركة ناتورجي الإسبانية وذلك بعد توقيع ملاحق تعديلات على عقود بيع الغاز بين الشركتين. ويأتي هذا اللقاء على هامش زيارة رئيس الحكومة الإسبانية للجزائر، حسب بيان لمؤسسة سوناطراك.

وأوضحت سوناطراك أن توقيع هذه الملاحق يعزز شراكة سوناطراك وناتورجي، اللتين تعود علاقتهما التجارية إلى السبعينيات وهما أيضا المساهمان في شركة ميدغاز التي تدير خط أنابيب الغاز الذي يربط الجزائر بإسبانيا، بنسبة 51% و49% على التوالي.

كما كان هذا الاجتماع فرصة للمسؤؤلين لمناقشة الفرص الأخرى للتعاون المستقبلي بين الشركتين وأفضل السبل لتعزيز العلاقات التجارية بينهما، يضيف البيان.

وأعلن الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، السيد توفيق حكار، “أن صناعة النفط والغاز قد تأثرت بشدة بجائحة كوفيد 19 وتتغلب سوناطراك، بالتعاون الوثيق مع عملائها،على آثار هذه الجائحة على الأنشطة التجارية”. مضيفا “يعكس الاتفاق الذي توصلت إليه مؤسسة سوناطراك وشركة ناتورجي الطبيعة الاستراتيجية لعلاقة الثقة طويلة الأمد التي تربطهما والتي تهدفان من خلالها إلى ترسيخ مكانتهما في السوق الإسبانية”.

من جانبه، أعلن الرئيس المدير العام لشركة ناتورجي: “يوضح هذا الاتفاق استعداد سوناطراك وناتورجي لمواصلة شراكتهما طويلة الأمد والتي بدأت منذ عقود ويعتبر هذا التحالف الاستراتيجي ضروريا لتوريد الغاز الطبيعي للسوق الإسبانية بصفة تنافسية وآمنة، وبالتالي فهو ضروري للتنمية الاقتصادية والاجتماعية لكلا البلدين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق