دولي

إصابة شاب فلسطيني برصاص الإحتلال في الضفة الغربية

أصيب شاب فلسطيني اليوم الاثنين، برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال تصدي عشرات الشبان لمحاولة اقتحام أعداد كبيرة من عناصر جيش الاحتلال لقرية “كوبر” في شمال رام الله بالضفة الغربية، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الفلسطينية.

ونقلت الوكالة عن شهود عيان من القرية، قولهم أن “مواجهات عنيفة اندلعت بين شباب من القرية وقوات الاحتلال المقتحمة قرب (بيرزيت) وفي قرية كوبر، مشيرة إلى أن جرافة رافقت قوات الاحتلال، مما أثار مخاوف من هدم منزل الأسير قسام البرغوثي.

وأضاف المصدر أن تلك القوات أصابت شاب فلسطيني بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في الوجه، في قرية (كوبر).

وقد واصلت قوات الإحتلال توغلها في القرية وهدمت جرافاته منزل الأسير قسام البرغوثي، في بلدة كوبر شمال غرب رام الله، تخللها إصابة عشرات المواطنين من سكان القرية بحالات الاختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الاحتلال بغزارة خلال عملية الاقتحام.

وقد فرضت قوات الاحتلال طوقا عسكريا بمحيط منزل الأسير البرغوثي، تمهيدا لهدمه، وقامت جرافاتها بهدم منزل عائلته المكون من طابقين، بمساحة 200 متر مربع لكل طابق، بالإضافة إلى بئر المياه الذي تمتلكه، وسط تخريب متعمد للأشجار المثمرة المحيطة بالمنزل.

وكانت قوات الاحتلال قد أخطرت عائلة الأسير البرغوثي في الحادي عشر فبراير الماضي بهدم منزلها، واعتقلت والدته المحاضرة في كلية الإعلام بجامعة (بيرزيت) وداد البرغوثي في الأول من سبتمبر 2019.

وكانت تلك القوات قد هدمت في البلدة ذاتها, منزلين يعودان للشقيقين الأسير عاصم والشهيد صالح البرغوثي خلال العام الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق