آخر الأخباررياضة

إلغاء المباراة الودية بين الجزائر و غامبيا قبل ساعات قليلة من انطلاقها

ألغيت المباراة الودية التحضيرية لكأس أمم إفريقيا بالكاميرون 2021، بين المنتخب الوطني الجزائري و نظيره الغامبي، التى كانت مقررة اليوم السبت 1 يناير 2022 بالدوحة، حسب ما أعلنته الاتحادية الجزائرية لكرة القدم.

وقالت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم في بيان نشرته على موقعها الرسمي ان الفريق الغامبي قرر إلغاء اللقاء من جانب واحد بسبب تسجيل غياب حارس مرماه، وذلك قبل ساعات قليلة من انطلاق المباراة، رغم كل الجهود التي بذلتها الفاف والمنظمين لإنجاح اللقاء.

واضاف البيان: “تتأسف الاتحادية الجزائرية لكرة القدم لهذا الموقف الذي يظهر نقصًا كبيرًا في الاحتراف و الاحترام تجاه الأطراف التي وضعت كل شيء في مكانه لإنجاح هذا اللقاء التحضيري، في بلد شقيق من خلال الاتحاد القطري لكرة القدم الذي لم يتردد في تقديم المساعدات والتسهيلات اللازمة لتجاوز اي صعوبات”.

وحسب نفس المصدر فإن صعوبة تنظيم التربص التحضيري وكذلك المباراة الودية، بسبب غياب عدد من اللاعبين الجزائريين الذين اشار اليهم الناخب الوطني جمال بلماضي في الندوة الصحفية التي نشطها يوم الخميس الماضي 30 ديسمبر في الدوحةّ، لم تمنع المنتخب الجزائري باستدعاء الحارس البديل عبد الرحمن مجادل، لتعويض غياب رايس مبولحي ومصطفى زغبة، كما جمع الحد الأدنى من اللاعبين لخوض هذه المقابلة الودية .

كما اعتبرت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، بأن إعلان مدرب غامبيا الغاء المباراة الودية، قبل اتخاذ القرار رسميا، كان تصرفا ارتجاليا وغير لائق وتوعدت “باتخاذ الإجراءات اللازمة، لدى الهيئات المختصة، لاسترجاع حقوقها”.

وسينتظر أبناء المدرب بلماضي اللقاء التحضيري ضد منتخب غانا يوم الأربعاء 5 يناير 2022 في الدوحة القطرية، قبل التنقل إلى دوالا بالكاميرون في اليوم التالي.

من جانبه أعلن الاتحاد الغامبي لكرة القدم الذي يوجد حاليا في تربص مغلق بالدوحة إلغاء اللقائين الوديين امام الجزائر و سوريا بسبب غياب 16 لاعبا لأسباب مختلفة و هو ما يمثل حوالي 57 بالمائة من قائمة اللاعبين 28 المدعوين للمشاركة في نهائيات كاس إفريقيا للأمم بالكاميرون.

و نشر الاتحاد الغامبي على موقعه الرسمي قائمة بأسماء اللاعبين 16 الغائبين لأسباب مختلفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى