رياضة

إلغاء عقوبة منع مانشستر سيتي من المشاركة في المسابقات الأوروبية

أعلنت محكمة التحكيم الرياضية، اليوم الاثنين، أنها ألغت عقوبة منع مانشستر سيتي من المشاركة في المسابقات الأوروبية لكرة القدم لمدة عامين وهذا ما سيسمح لفريق المدرب جوزيب غوارديولا من المشاركة في رابطة أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وقضت المحكمة بأن النادي الانجليزي لم يخرق قواعد اللعب المالي النظيف كما خفضت الغرامة المفروضة على “سيتي” إلى 10 ملايين يورو بدلا من 30 مليون يورو لعدم التعاون مع الاتحاد الأوروبي (اليويفا).

وذكرت المحكمة في بيان: “معظم مزاعم الانتهاكات التي أبلغت عنها الغرفة القضائية لمراجعة قواعد اللعب المالي النظيف إما غير مثبتة أو سقطت بالتقادم”.

واعتبر اليويفا في فبراير الماضي بأن سيتي ارتكب انتهاكات “خطيرة” تخص قواعد اللعب المالي النظيف ولم يتعاون معه في التحقيقات.

وكان الغياب عن رابطة أبطال أوروبا سيكلف “سيتي”، الذي نفى ارتكاب أي مخالفة، خسائر تصل إلى 100 مليون جنيه استرليني تتراوح ما بين أموال الجوائز وحقوق البث وتذاكر المباريات وإيرادات أخرى.

وتهدف قواعد اللعب المالي النظيف إلى تحقيق التوازن بين مصاريف الأندية وإيراداتها ومن ثم عدم السماح بوجود خسائر كبيرة في الأندية جراء الانفاق بصورة مبالغ فيها على اللاعبين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق