آخر الأخبارأخبار الوطن

إنطلاق حملة التلقيح الوطنية ضد فيروس كوفيد-19 بولاية قسنطينة

 أشرف والي قسنطينة وبحضور مدير الصحة للولاية انطلقت صبيحة اليوم الثلاثاء عملية التلقيح الأولى ضد فيروس كورونا كوفيد-19 من العيادة متعددة الخدمات بحي التوت، حيث تم توفير كافة الوسائل اللوجيستية التي من شأنها تسهيل سير العملية وتحقيق اهدافها في ظل احترام كافة تدابير الوقاية من الوباء.

وتستهدف العملية كمرحلة أولى قطاع الصحة والأشخاص المسنين والمصابين بالأمراض المزمنة، ليتم توسيعها إلى بقية فئات المجتمع.

وكانت الجزائر قد استلمت الجمعة الماضي الجرعات الأولى للقاح “سبوتنيك V” من المخابر الروسية.

وكانت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات أعدت لهذه العملية التي يشرف عليها معهد باستور الوسائل المادية والتنظيمية من خلال إطلاق حملة وطنية واسعة وتكوين للأسلاك التي تسند لها هذه المهمة
عبر مختلف مناطق الوطن.

كما أعد لهذه العملية قرابة 8000 مركز للتلقيح بين مؤسسات استشفائية وعيادات متعددة الخدمات ومؤسسات للصحة الجوارية وهي هياكل لديها خبرة واسعة في التلقيح.

وباشرت الحكومة العملية الأولى للتلقيح من ولاية البليدة، تجسيدا لإلتزام رئيس الجمهورية، وتحت اشراف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد الرحمان بن بوزيد على مستوى المؤسسة المتعددة الخدمات حي الموز تابعة للمؤسسة العمومية للصحة الجوارية ولاد يعيش.

كما أشرف الوزير الأول السيد عبد العزيز جراد، أول أمس الأحد، على العملية الثانية للتلقيح ضد فيروس كورونا بالمؤسسة المتعددة الخدمات “الينابيع” بالجزائر العاصمة. حيث تلقى الوزير الأول، جرعة من لقاح “سبوتنيك V”، في عملية رمزية في خضم حملة التلقيح ضد فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى