صحة وجمال

اجراء 2500 تحليل يوميا عبر القطر الوطني للكشف عن فيروس كورونا

كشف المدير العام لمعهد باستور الجزائر، الدكتور فوزي درار، عن إجراء 2500 تحليل يوميا للكشف عن فيروس كورونا، عبر مختلف مناطق الوطن.

وأكد ذات الخبير في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أن معهد باستور يسهر على تعزيز عدد من المخابر بمختلف الولايات سيما تلك التي تشهد زيادة في نسبة الإصابة بالفيروس، كاشفا عن فتح مخبرين جديدين الأسبوع القادم، بكل من ولايتي عنابة وسطيف للاستجابة للطلب بهذه المناطق، علما بأن هاتين الولايتين استفادتا من هيكل صحي مماثل منذ ظهور الوباء.

وذكر المدير العام لمعهد باستور بالمناسبة، أن عدد المخابر التي تتكفل بتشخيص الإصابة بفيروس كورونا، سيصبح بذلك 29 مخبرا عبر القطرالوطني، بعضها تابع لمعهد باستور، والبعض الآخر للمؤسسات الإستشفائية والجامعات، مؤكدا بأن هذا العدد سيرتفع مستقبلا مع فتح مخابر أخرى عبر الوطن لتلبية احتياجات جميع المواطنين.

وبخصوص الإرتفاع المحسوس في عدد الحالات، خلال الأيام الأخيرة، قال ذات الخبير أن هذه الوضعية تشهدها العديد من دول العالم، مرجعا هذه الزيادة في الإصابات الى “عدم تلاشي الفيروس نهائيا” مشيرا في ذات الوقت إلى بعض البلدان التي رفعت الحجر الصحي على سبيل المثال ألمانيا، وأعادت تطبيقه مرة أخرى بسبب تفشي الفيروس ثانية ببعض المناطق.

ويتمثل العامل الآخر الذي ساهم في الارتفاع المحسوس حسبه، في عدد الحالات خلال الأيام الأخيرة، في تسجيل حالات عائلية تتراوح بين 16 إلى 17 بالمائة من مجموع الحالات المعلن عنها، وذلك نتيجة تنظيم بعض التجمعات وقيام الأعراس بالرغم من “جميع التحذيرات التي وجهتها السلطات العمومية والخبراء حول خطر وباء كورونا”، و هي السلوكيات التي قد تؤدي -كما اضاف – إلى تفاقم الوضع “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق