أخبار الوطن

استفتاء تعديل الدستور في عيون الصحافة الوطنية والدولية

تناولت اليوم الأحد، العديد من الصحف الوطنية والدولية منها، الحدث الوطني الهام المتمثل في استفتاء تعديل الدستور، وذلك تزامنا مع الاحتفال بالذكرى 66 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة.

من بين الصحف الوطنية التي تابعت الحدث بإهتمام  ، صحيفة “الشروق اليومي”، حيث عنونت في صفحتها الأولى بالبنط العريض “استفتاء الدستور … روح نوفمبر تعود“، وأوردت في مقال لها معنون بـ “الجزائريون يقولون كلمتهم في الدستور” وجاء فيه، “أزيد من 24 مليون ناخب مدعوون لقول كلمتهم في الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور، الذي اقترحه الرئيس عبد المجيد تبون، لتأطير المرحلة المقبلة، وذلك تحت شعار، نوفمبر 1954 التحرير … نوفمبر 2020 التغيير”.

   

فيما يغطي الموقع الالكتروني “الشروق أون لاين” حدث استفتاء تعديل الدستور، من خلال بوابة تحت تسمية “استفتاء التعديل الدستوري لحظة بلحظة”.

وبدوره تناول الموقع الالكتروني “النهار أون لاين” الحدث تحت عنوان، “أزيد من 24 مليون ناخب مدعوون اليوم للإدلاء بأصواتهم .. 01 نوفمبر من التحرير إلى التغيير”، وجاء فيه “يدلي، اليوم الأحد، أزيد من 24 مليون ناخب بأصواتهم، بمناسبة الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور، في ظروف وأجواء صحية استثنائية، على خلفية تفشي “فيروس كورونا” الذي يضرب كافة أنحاء العالم. وتمّ لهذا الغرض، وضع “بروتوكول” صحي من طرف سلطة الانتخابات لتنظيم سير عملية الاستفتاء”.

فيما عنونت “جريد الشعب” في صفحتها الأولى “الشعب يٌقرر ..”، وكتبت من خلاله “يدلي اليوم ، أزيد من 24 مليون ناخب بصوتهم في تعديل الدستور، الذي يتزامن بذكرى اندلاع ثورة التحرير ضد الاستعمار الفرنسي، وستجرى العملية وفقا للإجراءات القانونية المحددة في الدستور والقانون العضوي المعدل والمتمم لنظام الانتخابات، وتمثل ثاني تجربة انتخابية للسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات”.

أما صحيفة “L’expression ، عنونت مقال لها، “دعا أكثر من 24 مليون جزائري اليوم للتصويت … انطلاقة الجديدة”.

من جهتها الصحف الدولية تابعت الحدث الوطني المتمثل في استفتاء تعديل الدستور والذي تزامن مع ذكرى 66 لاندلاع الثورة التحريرية الجزائرية.

وفي هذا الصدد أدرجت “وكالة الأناضول التركية” مقال جاء فيه، “انطلقت في الجزائر، صباح الأحد، عملية التصويت على استفتاء تعديل الدستور، بمحافظات البلاد الـ 48. ويجري الاستفتاء في ظروف استثنائية فرضتها جائحة كورونا، فضلا عن تزامنه مع ذكرى ثورة التحرير، وغياب الرئيس عبد المجيد تبون صاحب المشروع، حيث يتواجد في رحلة علاجية بألمانيا منذ أيام”، بعنوان الجزائر .. انطلاق التصويت على استفتاء تعديل الدستور”.

وفي عنوان “الجزائريون يصوتون على مشروع تعديل الدستور،  أورد موقع الميادين، “الجزائريون يتوجهون لمراكز الاقتراع للتصويت على مشروع تعديل الدستور، والذي يحدد فترات الرئاسة على ولايتين فقط، ويعطي صلاحيات إضافية للبرلمان والقضاء”.

وتناول الموقع الالكتروني “RT Arabic الروسي”، ” فتحت مراكز الاقتراع في الجزائر أبوابها اليوم الأحد للتصويت في استفتاء على تعديلات في الدستور، تزامنا مع الذكرى الـ 66  لتحرير الجزائر من الاستعمار الفرنسي”.  بعنوان تزامنا مع عيد الاستقلال..الجزائريون يصوتون على تعديل الدستور”.

وفي ذات السياق تناولت صحيفة  “الأهرام”، ” دُعي قرابة 25 مليون جزائري للتصويت الأحد على تعديل دستوري  الذي يؤسّس لـ”جزائر جديدة”…”، بعنوان بدء التصويت في استفتاء على تعديلات دستورية بالجزائر”.

وبدوره الموقع الالكتروني “القدس العربي”، تناول موضوع استفتاء تعديل الدستور حيث عنون مقال بـ “استفتاء تعديل الدستور: الجزائريون مدعوون إلى تأييد جمهورية جديد “.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق