دولي

اسماعيل شرقي: انتخاب السلطة التنفيذية المؤقتة خطوة حاسمة لاعادة ليبيا إلى طريق الاستقرار والوحدة

رحب مفوض السلم والأمن في الاتحاد الإفريقي،إسماعيل شرقي، بانتخاب السلطة التنفيذية المؤقتة في ليبيا،معتبرا هذا الانجاز”خطوة حاسمة لإعادة ليبيا إلى طريق السلم والاستقرار والوحدة”.

وناشد اسماعيل شرقي في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”, الليبيين بضرورة “الالتفاف حول السلطة الجديدة وتقديم الدعم لها للمضي بثبات نحو الانتخابات العامة والمصالحة الوطنية.” قائلا ” ننتظر دعما بناء من المجتمع الدولي”.

وكان منتدى الحوار السياسي الليبي قد صوت، أمس الجمعة، بجنيف السويسرية في الجولة الثانية من الاقتراع لصالح اختيار حكومة مؤقتة جديدة واختار محمد يونس المنفي رئيسا لها وعضوية موسى الكوني وعبد الله حسين اللافي إضافة إلى اختيار
عبد الحميد محمد دبيبة رئيسا لحكومة الوحدة الوطنية.

ويأتي التصويت في إطار جهود تقودها الأمم المتحدة لصنع السلام وتهدف إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 ديسمبر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى