ألعاب البحر الأبيض المتوسط

اللجنة الدولية تشيد بحفل افتتاح النسخة التاسعة عشرة من ألعاب البحر الأبيض المتوسط،

أشادت اللجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط بحفل افتتاح النسخة التاسعة عشرة من ألعاب البحر الأبيض المتوسط، الذي أقيم سهرة السبت في الملعب الأولمبي الجديد “ميلود هدفي” بوهران، منوهة بالفرجة التي ميزته.

وكتبت اللجنة الدولية للألعاب المتوسطية على صفحتها الرسمية على فيسبوك: “أعطى حفل الافتتاح الرائع في الملعب الأولمبي في وهران إشارة انطلاق الدورة التاسعة عشرة لألعاب البحر الأبيض المتوسط”.

من جهته، أبرز رئيس هذه الهيئة الإيطالي دافيدي تيزانو، الذي يتولى منصبه منذ أكتوبر الماضي خلفا للجزائري عمار عدادي، في كلمته في حفل الافتتاح، الجهود التي بذلتها الجزائر من أجل تنظيم رفيع المستوى للدورة المتوسطية التي تجمع قرابة 3.400 رياضي ورياضية ممثلين لـ 26 دولة إلى غاية 6 يوليو.

وقال في هذا الشأن : “نحن ممتنون لاستقبال الشعب الجزائري وتعلقه بألعاب البحر الأبيض المتوسط. إن شعوب البحر الأبيض المتوسط سعداء بالعيش من جديد في أجواء بهجة الألعاب بعد فترة الوباء التي ضربت العالم وذلك في جو احتفالي من السلام والأخوة “.

وأضاف: “أشكر شخصيا رئيس الجمهورية الجزائرية على الجهود التي بذلها لإنجاح هذا الحدث بحضور 26 دولة. كما أشكر الحكومة الجزائرية ، ووالي وهران، و لجنة التنظيم المحلية، واللجنة الأولمبية الدولية لمساهمتهم في نجاح هذه النسخة من الألعاب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى