أخبار الوطن

الاتحاد البرلماني الإفريقي يدين بشدة محاولة التدخل في الشأن الداخلي الجزائري

أدان الاتحاد البرلماني الإفريقي بشدة، اليوم الثلاثاء، اللائحة التي أصدرها البرلمان الأوروبي بشأن وضعية حقوق الانسان في الجزائر، واعتبرها محاولة للتدخل في الشأن الداخلي الجزائري.

ودعا الاتحاد البرلماني الإفريقي، في بيان أصدره اليوم، نظيره الأوروبي إلى “احترام سيادة الجزائر ونظامها الدستوري والقانوني”.

كما عبر عن تضامنه مع البرلمان الجزائري في موفقه الرافض لمحتوى اللائحة التي صادق عليها البرلمان الأوروبي يوم 26 من شهر نوفمبر المنقضي.

وفي الختام دعا الإتحاد البرلماني الإفريقي في بيانه، إلى تضامن برلماني إفريقي لمواجهة محاولات التدخل في الشؤون الداخلية لبلدان القارة.

ومنذ صدور اللائحة، تتوالى بيانات “التنديد و الاستنكار” من عدة جهات داخلية وخارجية، اعتبرت في مجملها أن اللائحة “تدخل سافر” في الشأن الداخلي الجزائري من نواب أوروبيين.

وأدانت الجزائر بشدة لائحة البرلمان الاوروبي حول وضع حقوق الانسان في الجزائر، مؤكدة أن “مضمونها المشكوك فيه” يتلخص في “جملة من الاساءات و الاهانات ضد الشعب الجزائري و مؤسساته و كذا الدولة الجزائرية”، حسبما افاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق