أخبار الوطن

الانتخابات المحلية لـ 27 نوفمبر: الهيئة الناخبة أكثر من 23 مليون ناخب

بلغ العدد الإجمالي للهيئة الناخبة بعد المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية، 23.717.479 ناخب،موزعين على مستوى 58 ولاية،حسبما أعلن عنه اليوم الأحد، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي.

و أوضح شرفي،خلال ندوة صحفية خصصت لعرض الحصيلة الرقمية للتحضيرات الجارية بمناسبة تنظيم الانتخابات المحلية في 27 نوفمبر المقبل، أن الهيئة الناخبة بلغت 23.717.479 ناخب.

كما أشار إلى أن عدد المسجلين الجدد في القوائم الانتخابية بلغ 669.902 فيما تم شطب ما يربو عن 474.742 شخص من القوائم الانتخابية وهو ما إعتبره “رقم عادي” يعود إلى أسباب موضوعية مثل الوفاة أو تغير مكان الإقامة أو تكرار الأسماء و فقدان الأهلية.

و بخصوص الوثائق الانتخابية، أكد رئيس السلطة، أن “كل الولايات استلمت حصتها منذ مطلع سبتمبر المنصرم مضيفا أنه تم توزيع مليون و 612 ألف و500 بطاقة ناخب عبر 58 ولاية و الوزرات المعنية”.

أما عدد البطاقات التي تم إستخراجها من قبل المسجلين الجدد على إثر المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية،فقد بلغ عددها 668.257 بطاقة مقابل 951.099 بطاقة أعيد استخراجها مجددا لغرض استعمالها بمناسبة محليات نوفمبر القادم، وإعتبر شرفي هذه الخطوة “دليل على اهتمام ووعي المواطن بواجب الإدلاء بصوته الانتخابي”.

و أبرز المتحدث، في سياق ذي صلة، أن كل “التحضيرات جارية من أجل إنجاح الموعد الانتخابي المقبل”،حيث تم -يقول- تزويد كافة الولايات بـ 145.800 علبة من الحبر الفسفوري و25 مليون و 432 ظرف لكل من المجالس البلدية والولائية.

و بخصوص تأطير مكاتب التصويت، أكد شرفي، أن العملية تستوجب تسخير ما يزيد عن 800 ألف مؤطر من أجل 61.696 مكتب و 13.326 مركز انتخابي.

وأشار في السياق،أن السلطة المستقلة “تملك احتياط معتبر من المؤطرين القدماء من ذوي الخبرة والحياد إضافة إلى المؤطرين الجدد الذين تم تسخيرهم من قبل المندوبيات الولائية وكذا خزان حفاظ الأمانة” مؤكدا أن التأطير مضمون بنسبة 94
% في إنتظار تعيين ما تبقى منهم في الأيام المقبلة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى