مجتمع

البليدة: قرابة 200 ألف عائلة استفادت من المساعدات الغذائية منذ بداية جائحة كورونا

قارب عدد العائلات التي استفادت من المساعدات الغذائية منذ بداية تطبيق الحجر الصحي على ولاية البليدة للحد من تفشي فيروس كوفيد-19، الـ200 ألف عائلة، حسبما علم اليوم الأربعاء من مصالح الولاية.

وأوضحت ذات المصادر أن قرابة ال200 ألف عائلة معوزة وكذا ممن تضررت من تداعيات الحجر الصحي المفروض على الولاية منذ تاريخ 24 مارس المنصرم، استفادت من المساعدات الغذائية في إطار مختلف العمليات التضامنية المنظمة منذ بداية تسجيل هذه الأزمة الصحية.

وفقا لذات المصدر فقد تنوعت هذه المساعدات الغذائية التي مكنت من سد الحاجيات الضرورية للعائلات المعنية بها ما بين منتجات غذائية واسعة الاستهلاك وكذا خضر وفواكه وكذا لحوم تبرع بها محسنون ومتعاملون اقتصاديون من داخل وخارج الولاية التي سجلت منذ بداية هذه الأزمة الصحية هبة تضامنية من مختلف ولايات الوطن.

وإلى جانب المساعدات الغذائية التي وصلت الى الولاية من مختلف الولايات حظيت أيضا بتضامن حكومي مع سكانها على غرار المساعدات التي تبرعت بها كل من وزارة الفلاحة والتنمية الريفية وكذا المجمع النفطي سونطراك التي تبرع ب250 طن من المساعدات الغذائية.

وأضاف ذات المصدر أن عملية توزيع هذه المساعدات على مستحقيها تمت في ظروف “جد حسنة” وفي ظل الشفافية التامة خاصة عقب منح هذه المهمة للجان البلديات بالتنسيق مع لجان الأحياء وكذا للأشخاص الذين يحظون بثقة المواطنين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق