إقتصاد

البيض: ترقب دخول مركز تخزين وتوزيع المواد البترولية بالشلالة حيز الاستغلال

يرتقب دخول مركز تخزين وتوزيع المواد البترولية المتواجد ببلدية الشلالة (جنوب ولاية البيض) حيز الاستغلال خلال شهر جانفي المقبل، حسبما علم اليوم السبت لدى مديرية الطاقة.

وأفاد رئيس مصلحة المحروقات وحماية الممتلكات بن علي نور الدين، أن هذا المرفق يتربع على مساحة الهكتارين وتقدر طاقة التخزين به 5 آلاف متر مكعب من المحروقات موزعة على 6 خزانات كبرى للوقود قد انتهت به أشغال الإنجاز كليا ولم تتبقى سوى بعض الإجراءات الإدارية التي سيتم الانتهاء منها هذه الأيام.

وسيضمن هذا المركز فور دخوله حيز الخدمة تحزين 3.000 متر مكعب من مادة المازوت، و1700 متر مكعب من البنزين، و300 متر مكعب من مادة غاز البترول المسال (سيرغاز)، وفقا لذات المصدر.

وستساهم هذه المنشأة التي قدرت تكلفتها بـ 680 مليون دج في إطار الاستثمار الخاص في ضمان التزود المنتظم والدائم بهذه المواد الطاقوية لفائدة مختلف محطات توزيع الوقود بالولاية والمقدر عددها حاليا بـ 23 محطة فضلا عن توفير 80 منصب شغل.

للتذكير تضم ولاية البيض حاليا محطة تحزين واحدة للمحروقات متواجدة بعاصمة الولاية تابعة لشركة نفطال والتي تقدر سعة التخزين بها 1400 متر مكعب من مادة المازوت.

ومن جهة ثانية، تجري حاليا أشغال إنجاز 21 محطة وقود عبر تراب الولاية من مجموع 34 محطة خدمات تمت الموافقة عليها من طرف وزارة الطاقة.

ويتوقع استلام ثلاث محطات خدمات قبل نهاية العام الجاري وفقا لذات المصدر.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى