أخبار التلفزيون

التلفزيون الجزائري: يوم مفتوح ثالث حول وباء كورونا

تُنظّم المؤسّسة العمومية للتلفزيون الجزائري، غداً الخميس، يوماً مفتوحاً للتحسيس بمخاطر فيروس كورونا المستجدّ، والتوعية بطرق الوقاية منه، والحثّ على ضرورة التزام القواعد الموصى بها لمنع انتشار الوباء.

وابتداءً، من العاشرة من صباح غد، سيكون المشاهد على موعدٍ مع بثّ مباشر على مختلف قنوات التلفزيون الجزائري، تُنشّطه نخبة من صحفيّي المؤسّسة، ويستضيف شخصياتٍ من مجالات مختلفة، بدءاً بالصحة والاقتصاد والدين ووصولاً إلى الرياضة والفن والثقافة، للحديث.

وإلى جانب التطرّق إلى أهمية احترام الإجراءات التي من شأنها الحدّ من انتشار الوباء؛ مثل الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي، يُعدّ هذا اليوم الفتوح مناسبةً، أيضاً، لتسليط الضوء على الجهود التي تبذلها السلطات العمومية للتكفّل بالمصابين، والإجراءات المتّخذة لمحاصرة الوباء والوقاية منه، وكذا الدور الذي يؤدّيه المجتمع المدني.

كما يتناول الجهود المبذولة لتأمين إجلاء الرعايا الجزائريّين من مختلف بلدان العالم؛ حيث كانت الجزائر سبّاقة في إجلاء رعاياها من مدينة ووهان الصينية منذ بدء انتشار الوباء فيها قبل أسابيع، وهو ما استمرّ مع المواطنين الجزائريّين في بلدان أُخرى.

ويأتي اليوم المفتوح انطلاقاً من إيمان التلفزيون الجزائري بدوره الهام في التحسيس بمخاطر الوباء وبضرورة الوقاية منه، إضافةً إلى نقل المعلومة الموثوقة والدقيقة لمشاهديه، تجسيداً لمبدأ الخدمة العمومية.

وتُعدّ المبادرة الثالثة من نوعها؛ حيث نظّم التلفزيون الجزائري يومَين مفتوحين منذ بدء الوباء.

وكان التلفزيون الجزائري قد كيّف عدداً من برامجه، عبر جميع قنواته وباللغات العربية والأمازيغية والفرنسية، لتُواكب الوضع الصحّي الاستثنائي الذي تعيشه البلاد على غرار بقية بلدان العالم، كما استحدث عدداً من البرامج الخاصّة لتحسيس المشاهد ونقل المعلومة له أوّلاً بأول، إلى جانب تخصيصه حملاتٍ للتوعية بمخاطر فيروس كوفيد 19، وبضرورة الوقاية منه، كما أطلق قناةً تلفزيونية سادسة بباقة برامجية متنوعّة لترافق المشاهد الجزائري في الحجر الصحي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق