إقتصاد

التوقيع على بروتوكول اتفاق بين الوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية والمركز الليبي لتنمية الصادرات

وقعت الوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية والمركز الليبي لتنمية الصادرات اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة على بروتوكول اتفاق من أجل تعزيز التبادلات التجارية بين البلدين.

وجرى حفل التوقيع بقاعة الجزائر على مستوى قصر المعارض الصنوبر البحري بالجزائر العاصمة، بحضور وزير التجارة، كمال رزيق ورئيس اللجنة الاقتصادية والتجارة والاستثمار الليبية، محمد رايد وسفير الجزائر بليبيا، كمال عبد القادر حجازي.

ويهدف هذا الاتفاق للسماح للوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية ونظيرتها الليبية بالتعاون في مجال التجارة الخارجية في كل من التصدير والاستيراد من خلال تنظيم معارض متخصصة بالجزائر وليبيا، حسبما أشار إليه وزير التجارة.

وأضاف السيد رزيق أن وزارتي التجارة بكل من ليبيا والجزائر ستنسقان العمل المشترك من أجل السماح للمتعاملين الاقتصاديين “بالاستفادة من كل الفرص المتوفرة لهم لرفع حجم الصادرات في مختلف القطاعات”.

من جانبه، أكد السيد رايد أن هذا الاتفاق سيسمح بتشجيع التبادلات التجارية بين البلدين، معربا عن شكره لكل أولئك الذين شاركوا في تنظيم هذا الحدث الذي وصفه “بالمفيد للطرفين”.

وأشاد في السياق ذاته بنوعية المنتوجات التي توفرها المؤسسات الجزائرية والتي سمحت لها بولوج مختلف الأسواق الأجنبية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى