آخر الأخبار

الجزائر استطاعت تبني استراتيجية تتماشى مع أهداف التنمية المستدامة

أكد وزير الصحة و السكان و اصلاح المستشفيات، محمد ميراوي يوم الخميس بالجزائر بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للتغذية أن الجزائر استطاعت في مجال الصحة أن تبني استراتيجية تتماشى مع أهداف التنمية المستدامة.

و أوضح الوزير في كلمة له بهذه المناسبة بحضور وزير الفلاحة، شريف عماري و ممثل منظمة التغذية و الزراعة (فاو) بالجزائر ان” الاستراتيجية التي تبنتها الجزائر في مجال الصحة ترتكز على محاور اساسية تتمثل في التكفل بصحة المرأة و الطفل و تقليص نسبة الوفيات عند الولادة الى جانب مكافحة الامراض المتنقلة و تقليص نسبة الوفيات بسبب الامراض المزمنة، اضافة الى تطوير الصحة العقلية”.

و خلال مراسيم الاحتفال باليوم العالمي للتغذية و المصادف لـ 16 اكتوبر من كل سنة و الذي اختير له هذه السنة شعار “الغذاء الصحي و صفر مجاعة”، اشار السيد ميراوي الى انه منذ مصادقة  الجزائر على برنامج التنمية المستدامة و في اطار تعزيز أهداف الالفية الثمانية للتنمية بما في ذلك القضاء على الفقر و ترقية الصحة و التعليم و كذا المساواة بين الجنسين، فان مختلف البرامج الوطنية الصحية التي تبنتها الوزارة الوصية تتم من خلال رؤية جديدة تتماشى و المسعى العالمي خاصة و ان الهدف الثالث لبرنامج الامم المتحدة سخر كله للصحة و ذلك تحت عنوان “للجميع الحق في العيش بصحة جيدة و للجميع الحق في الحصول على الخدمات الصحية بدون تمييز”.

و استطرد الوزير قائلا :” ضمن هذا المنظور يظهر جليا أنه لا يمكن تحقيق هذه الأهداف الا من خلال تبني الرؤية التي وضعت في رزنامة 2030 لترقية الصحة و التي تقوم ايضا على تحسين مؤشرات اخرى لها علاقة وطيدة بالهدف الثالث للتنمية المستدامة و هو القضاء على الفقر بكل انواعه”.

و بهذا الخصوص، ذكر السيد ميراوي بان القضاء على الفقر بكل انواعه هو الهدف الاول لبرنامج التنمية المستدامة،مضيفا ان  اساسه يتمثل في تحصين الامن الغذائي و التغذية الصحية و ترقية و ضمان زراعة دائمة للمحاصيل المستهلكة في نطاق واسع.

و في سياق ذي صلة، قال الوزير أنه باعتبار قطاعه يعنى بالصحة العمومية فانه يستوجب عليه تجسيد المقاربة الشاملة المتعددة القطاعات الازمة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، مؤكدا انه “تم قطع شوط  مهم مع مختلف الشركاء من جميع القطاعات المعنية”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق