مجتمع

الجزائر العاصمة: حجز كمية من المواد الغذائية في إطار محاربة احتكار السلع

تمكنت مصالح أمن المقاطعة الادارية لبئر مراد رايس بالجزائر العاصمة، اليوم الخميس، من حجز كمية من المواد الغذائية ممثلة في مادتي الفرينة و السميد، في إطار محاربة ظاهرة احتكار السلع و المضاربة في الأسعار.

وأوضح الملازم الأول العيشاوي مهدي من خلية الإعلام و الاتصال لدى أمن ولاية الجزائر في تصريح صحفي على هامش عملية الحجز، أنه و” في إطار محاربة ظاهرة إحتكار السلع و المضاربة في أسعار المواد الغذائية، و كشف الممارسات غير الشرعية لبعض التجار و بالتنسيق مع مفتشية التجارة، تم حجز كمية من المواد الغذائية ممثلة في مادتي السميد و الفرينة بمستودع للتخزين ببلدية جسر قسنطينة”.

وتمثلت الكمية المحجوزة في 733 كيس من مادة السميد بسعة 25 كلغ، و 297 كيس من مادة الفرينة من سعتي 25 و 5 كلغ.

وجدد المتحدث التذكير بالرقم الاخضر لمصالح الامن الوطني 48-15 و خط النجدة17 ، الموضوعين تحت تصرف المواطنين للتبليغ عن مثل هذه الممارسات التي يعاقب عليها القانون.

من جهتها، أوضحت حمروش زهرة رئيسة المفتشية الاقليمية للتجارة لبئر مراد رايس أن ” القيمة المالية لكمية المحجوزات تفوق 1,4 مليون دج، و كانت تباع بسعر غير قانوني و دون وجود فواتير”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى