دولي

الجزائر تدين بشدّة الهجوم الإرهابي بغرب النيجر

أدانت الجزائر بأشدّ العبارات، الهجوم الإرهابي الذي استهدف يوم السبت الفارط قريتين تقعان غرب النيجر، معربة عن تضامنها مع الحكومة وشعب النيجير، حسبما أفاد به اليوم الاثنين بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

وجاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية أن “الجزائر تدين بشدة الهجوم الإرهابي، الدموي الذي استهدف قريتي تشومبانجو وزارومداري غرب النيجر والذي تسبّب في سقوط العديد من القتلى والجرحى بين المدنيين العزل”.

وفي هذه الظروف الأليمة، تقدّمت الجزائر بأحرّ التعازي لأسر الضحايا مؤكّدة، تضامنها الكامل مع حكومة وشعب النيجر الشقيق كما أعربت عن قناعتها أنّ هذا البلد الجار سيتمكّن من رفع التحدّيات التي تفرضها هذه الظاهرة وهذا بفضل وحدة شعبه الشجاع، يضيف البيان.

ومن جهة أخرى، جدّدت الجزائر التزامها الراسخ بدعم الجهود الدولية الرامية إلى القضاء على الارهاب.

للتذكير، لقي 100 مدني مصرعهم يوم السبت الفارط في هجمات إرهابية استهدفت القريتين غرب النيجر، حسبما أكده رئيس البلدية التي تقع بها هذين القريتين.

وحسب ذات المسؤول، تسبب هذا الهجوم في مقتل 70 مدنيًا بتشومبانجو و30 آخرين، بزارومداري فيما أصيب 25 شخصًا، مضيفًا أنه هذا الهجوم جاء يوم الإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية، التي فاز بها مرشّح الحزب الحاكم ووزير الداخلية السابق محمد بازوم (99.39 بالمئة من الأصوات)، حيث تعهد بدعم محاربة الجماعات الإرهابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى