إقتصاد

الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين تعبر عن ارتياحها للعودة التدريجية للحياة الاقتصادية والتجارية

عبرت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الجزائريين اليوم الأحد عن ارتياحها لانطلاق المرحلة الثانية من العودة الى الحياة الاقتصادية بالنسبة لبعض النشاطات التجارية و ذلك في اطار خطة العمل التي سطرتها الوزارة الاولى مع التأكيد على الالتزام بتدابير الوقاية من كوفيد -19.

وجاء في بيان للجمعية نشرته عبر حسابها الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “تعبر الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين عن ارتياحها لقرار الوزارة الأولى الخاص بفتح نشاطات تجارية و حرفيّة خلال المرحلة الثّانية من العودة التدريجيّة إلى الحياة الاقتصاديّة”.

واشارت ان هذه المرحلة الثانية من استئناف النشاطات التجارية تمس بيع الملابس والاحذية و نشاط الحلاقة الخاصة بالسيدات و مدارس تعليم السياقة و كراء
السيارات في جميع الولايات.
هذا الى جانب فتح المطاعم و محلات الاكل السريع في الولايات المعنية برفع الحظر و التي يبلغ عددها 19 ولاية مع التقيّد بالإجراءات التي يعلنها ولاة الجمهورية.
في هذا الصدد، دعت جميع التجّار والحرفيّين إلى الاستمرار في الالتزام بشروط الوقاية من فيروس كورونا والتقيّد الصارم بها.

كما أكدت الجمعية أنّها تستمر في برامجها التّحسيسيّة لمحاربة الوباء كوفيد-19 وستعمل أيضا على مواصلة جهودها بالتنسيق مع الوزارات المعنيّة لمرافقة جميع المهنيّين المتضررين من اجراءات الحجر و مساعدتهم.

وبخصوص النشاطات التي لم يعلن عن استئنافها بعد، ذكرت الجمعية أن القرار النهائي يبقى من صلاحية الحكومة واستشارة اللجنة الوطنية العلمية.

وقد مس قرار الوزارة الأولى الصادر أمس والمتعلق باستئناف بعض النشاطات، النقل الحضري والنقل الفردي الحضري لسيارات الأجرة عبر كامل ولايات البلاد، مع التشديد على التقيد بالقواعد الوقائية.

وبالنسبة للأنشطة التجارية والاقتصادية فهي تمس قاعات الحلاقة النسائية وبيع الـملابس والأحذية ومدارس تعليم السياقة وكراء السيارات عبر جميع الولايات.

اما على مستوى 19 ولاية المعنية بالرفع الكلي للحجز الجزئي المنزلي فهي تشمل محلات بيع المشروبات على الشرفات و/أو عن طريق حملها والـمطاعم ومحلات
بيع البيتزا على الشرفات و/أو عن طريق حملها.

وستتم دراسة استئناف الأنشطة الأخرى في نهاية الـمرحلة الثانية للخروج من الحجر، مع مراعاة الوضع الصحي ومدى امتثال المواطنين للتعليمات الصحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق