دولي

الجيش الصحراوي يواصل قصفه لمواقع القوات المغربية لليوم ال24 على التوالي

واصلت وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي، شن هجمات عنيفة، استهدفت مواقع تخندقات قوات الاحتلال المغربي خلف جدار “الذل والعار”، أمس السبت واليوم الأحد، حسبما أفاد به البيان العسكري (رقم 24) الصادر عن وزارة الدفاع الوطني الصحراوية.

وشنت وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي،حسب البيان ذاته،هجمات أمس السبت،”مستهدفة قواعد العدو المتخندقة في روس أوديات السديدة بقطاع الفرسية، وفي منطقة أكليبات العكاية بقطاع أوسرد”.

أما اليوم الأحد، فقد “قصفت وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي مواقع، و تخندقات العدو في أم الدكن بقطاع البكاري،و استهدفت في قصف عنيف، قطاع الفرسية”.

الى ذلك، وجهت “وحدات الجيش الصحراوي قصفا مركزا ومتكررا استهدف جنود الاحتلال المغربي في منطقة فدرة لغراب بقطاع حوزة”، و “في شمال ديرت بنفس القطاع”.

كما قصفت مركز استهدف جنود الاحتلال المغربي بمنطقة تنوشاد بقطاع المحبس.

وتتواصل “هجمات الجيش الصحراوي مكبدة قوات الاحتلال المغربي مزيدا من الخسائر في الأرواح والمعدات على طول جدار الذل والعار”،حسب البيان.

يشار إلى أن الجيش الصحراوي يشن هجمات مكثفة يومية على طول مواقع، و تخندقات القوات المغربية منذ إقدام الاحتلال على خرق اتفاق وقف إطلاق النار من خلال الهجوم على المدنيين الصحراويين العزل، الذين كانوا يتظاهرون بشكل سلمي أمام ثغرة “الكركرات” غير الشرعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى