دولي

الجيش الصحراوي يواصل قصف مواقع جنود الإحتلال المغربي

شن مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي أمس الخميس واليوم الجمعة هجمات مركزة ضد معاقل جنود الإحتلال المغربي على طول جدار العار، حسبما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الصحراوية اليوم الجمعة.

وجاء في البيان رقم /57/ -والذي أوردته وكالة الأنباء الصحراوية-، أن وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي قصفت أمس معاقل وتخندقات جنود الإحتلال المغربي في جدار العار المغربي، مخلفة دمارا كبيرا في قواعد العدو، ضمن فصل جديد من معركة التحرير الوطني الشاملة، حيث تركزت نيران وحدات من الجيش على مواقع تمركزات جنود الإحتلال المغربي في منطقتي /قلب النص قطاع أوسرد /، و/لحريشة قطاع حوزة.

واستهدفت وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي اليوم الجمعة، قواعد جنود الإحتلال في منطقتي /لعكد قطاع المحبس/، و /أمحيبس التدريب قطاع المحبس.

كما قصف الجيش الصحراوي قوات الاحتلال المتمركزة في مناطق /لعران قطاع المحبس/ و /اكرارت الفرسيك قطاع المحبس/، و /روس السبطي قطاع المحبس/ و /أمالدكن قطاع البكاري/، و /انقاب اغزالة قطاع السمارة.

وشهدت تخندقات الجيش المغربي في حزام العار في منطقتي /فدرت العش قطاع حوزة/  و/لحريشة قطاع حوزة/  قصفا قويا نفذته وحدات الجيش الصحراوي ، إلى جانب قصف استهدف قواعد الاحتلال المتخندقة في منطقة /روس بن اعميرة قطاع الفرسية.

وخلفت هذه الهجمات هلعا شديدا في صفوف جيش الإحتلال المغربي، جراء الأضرار والخسائر التي نجمت عنها، كما شوهد ألسنة اللهب والدخان الكثيف تتصاعد من قواعد وتخندقات جنود العدو .

يشار إلى أن الأعمال القتالية لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ضد قوات الغزو المغربي أستؤنفت منذ 13 نوفمبر 2020 بعد خرق المغرب لوقف إطلاق النار بمنطقة “الكركرات”، إثر هجومه على المدنيين الصحراويين المعتصمين هناك إحتجاجا على فتح الثغرة غير الشرعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق