إقتصاد

الديوان الجزائري للحبوب: نقاط تخزين الحبوب ستبقى مفتوحة للفلاحين إلى غاية نهاية سبتمبر المقبل   

أفاد الديوان الجزائري المهني للحبوب في بيان له اليوم الأربعاء أن نقاط تخزين الحبوب ستبقى مفتوحة للفلاحين لغاية نهاية شهر سبتمبر المقبل.

وجاء في البيان الذي نشرته وزارة الفلاحة والتنمية الريفية على حسابها الرسمي في “الفايسبوك”، يعلم الديوان الجزائري المهني للحبوب كافة فلاحي شعبة الحبوب أن نقاط جمع محاصيل حملة الحصاد والدرس للموسم الحالي ستبقى مفتوحة لغاية 30 سبتمبر المقبل”.

وأضاف ذات المصدر أن هذا الإجراء يهدف إلى السماح للفلاحين بدفع منتجاتهم من الحبوب لدى نقاط التخزين لغاية التاريخ المذكور.

كما أوضح الديوان الجزائري المهني للحبوب أنه بالنسبة للفلاحين الذين يفتقرون لوسائل النقل” يمكن أن تتكفل تعاونيات الحبوب والبقول الجافة بنقل محاصيلهم من مزارعهم إلى نقاط التسليم”.

لإشارة فإنه وحسب توقعات سابقة لوزا ة الفلاحة فانه يتوقع ان تشهد الجزائر وفرة في منتوج الحبوب خلال حملة الحصاد والدرس لهذا الموسم ببلوغه 56 مليون قنطار.

وتستند هذه التوقعات على مؤشرات، منها تساقط الأمطار خلال شهري مارس وأبريل الماضيين، إلى جانب التحسن في التأطير التقني وعوامل أخرى تساعد في الإنتاج والإنتاجية، على غرار مساهمة اللجنة الوطنية لمتابعة الحملة وكذا الدور الفعال للبنوك ووكالات التأمين والديوان الوطني للحبوب.

وفيما يتعلق بالتخزين، تم استلام خلال هذه السنة تسع مخازن كبيرة بطاقة استيعاب تصل إلى 5.3 مليون قنطار اضافة إلى إجراءات اخرى بهدف تعزيز قدرات التخزين خاصة على مستوى المزارع البعيدة في الجنوب و في المناطق التي أصبحت تشكل اقطابا في الانتاج مع الرفع من نقاط التجميع إلى 500 نقطة عبر الوطن .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق