دولي

الذكرى الـ45 لإعلان الجمهورية الصحراوية: هبة تضامنية دولية واسعة لدعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

حظيت القضية الصحراوية، خلال الاحتفالات المخلدة للذكرى ال 45 لإعلان قيام الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تضامنا دوليا على نطاق واسع، عبر مختلف القارات للتأكيد من جديد على الدعم المطلق للشعب الصحراوي في حقه في الحرية وتقرير المصير.

وبالرغم من الإجراءات التي فرضتها جائحة كورونا والتي حالت دون انتقال العديد من المتضامنين من مختلف الدول مع القضية الى موقع الاحتفالات التي شهدتها أوسرد (مخيمات اللاجئين الصحراويين)، غير أن هذا لم يحط من إصرار العديد منهم على المشاركة في هذا الحدث المهم في مسار تأسيس مؤسسات الدولة الصحراوية.

وكان الرئيس الصحراوي، الأمين العام لجبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، قال في خطاب ألقاه بأوسرد بمناسبة الاحتفالات أن “الشعب الصحراوي يحتفل بالذكرى ال 45 لإعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية وسط هبة تضامنية واسعة واعتراف دولي متزايد بحقوق الشعب الصحراوي وسيادته على أراضيه سواء على الصعيد الأممي أو الإفريقي والأوروبي”.

فاطمة الزهراء عماري

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى