ثقافة

الراوي المتجوّل ماحي صديق يقدّم حكاياته افتراضيًا عبر قناة المسرح الوطني الجزائري

يقدّم الراوي المتجوّل ماحي صديق، مجموعة من حكاياته عبر قناة يوتيوب المسرح الوطني الجزائري، من الـ 21 جوان/يونيو إلى الـ 4 جويلية يوليو المقبل، حسب بيان للمسرح.

وسيقدّم ماحي حكاياته من التراث الجزائري بشكل يومي، ابتداءً من الساعة الحادية عشرة صباحًا وإلى غاية الثالثة زوالًا، على غرار “حديدوان والغولة” و”هبرة بنت السبع” وكذا “رميضة وعلي”.

وستكون العروض مصحوبة بمسابقة في الرسم وأخرى تضم أسئلة وأجوبة لفائدة الأطفال والشباب.

ويعمل ماحي -وهو من مواليد 1960 بسيدي بلعباس- منذ سنوات عديدة، على ترقية وإعادة إحياء التراث الشفوي المندثر، المعروف بالقوال (الحكواتي).

ويقوم الفنان بتنشيط فضاءات وورشات مخصّصة للقصص والحكايات الشعبية، في العديد من المهرجانات عبر الجزائر كما يقوم بجمع القصص ومحاولة تقديمها للجمهور في قالب مسرحي وهو المجال الذي تلقى فيه تكوينا قبل سنوات.

واستلهم الفنان عمله، من تقليد “القوال” حيث ترعرع في أحضان هذا العالم الإبداعي الذي يكاد يندثر في وقتنا الراهن، والذي يصرّ على إعادة إحيائه من جديد.

والى جانب نشاطه في مهرجانات وملتقيات الحكي في الجزائر، قام الفنان أيضًا بتأطير دورات تكوينية في عدد من البلدان، كتونس والإمارات العربية و قام بإصدار أول كتاب يجمع فيه قصص من التراث الجزائري تحت عنوان “مولى مولى وحكايات أخرى” سنة 2019.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق