دولي

السلطة الفلسطينية ترفض “الابتزاز السياسي” لمنع قرارات فلسطينية في الأمم المتحدة

أكد وزير الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية رياض المالكي اليوم الجمعة، رفض “الابتزاز السياسي” الذي يمارس ضد الدول لمنعها من التصويت لقرارات فلسطينية في الأمم المتحدة.

وثمن المالكي في بيان صحفي دعم الدول بالأغلبية لستة قرارات فلسطينية مساء أمس في الجمعية العامة للأمم المتحدة وتصويتها الإيجابي.

وقال المالكي إن التصويت المذكور تم “رغم الضغوطات الكبيرة على الدول لتغيير توجهات التصويت إلا أنها حافظت على مواقفها المبدئية من القضية الفلسطينية، وحقوق الشعب الفلسطيني ولاجئيه”.

وخاطب “الدول القليلة التي انعزلت بالتصويت ضد القرارات، بأنها ثلة تعادي القرارات وتعادي القانون الدولي ومبادئه، وأصبح واضحا أنها تنتهج سياسات مرفوضة على المستوى الدولي”.

وبحسب البيان فإن القرارات التي صوتت لها الجمعية العامة للأمم المتحدة هي: تقديم المساعدة إلى اللاجئين الفلسطينيين، والقرار الثاني: عمليات وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، فيما القرار الثالث: ممتلكات اللاجئين الفلسطينيين والإيرادات الآتية منها.

ويتعلق القرار الرابع بأعمال اللجنة الخاصة المعنية بالتحقيق في الممارسات الإسرائيلية التي تمس حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني وغيره من السكان العرب في الأراضي المحتلة. فيما القرار الخامس يخص المستوطنات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية والجولان السوري المحتل، والذي تؤكد فيه الجمعية العامة أن المستوطنات الإسرائيلية “غير قانونية وتشكل عقبة أمام السلام والتنمية الاقتصادية والاجتماعية”.

وجاء القرار السادس حول الممارسات الإسرائيلية التي تمس حقوق الانسان للشعب الفلسطيني في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، ومطالبة إسرائيل بالكف عن جميع الممارسات والإجراءات التي تنتهك حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى