مجتمع

الشلف: ربط أزيد من 2200 منزل بمناطق الظل بشبكة الغاز الطبيعي

تم اليوم الخميس ربط أزيد من 2200 مسكن بمناطق الظل عبر عدة بلديات بولاية الشلف بشبكة الغاز الطبيعي، حسبما علم لدى المديرة الولائية لقطاع الطاقة.

وصرحت شهرزاد تلي بوزيد، أنه “في إطار تحسين ظروف معيشة ساكنة مناطق الظل وتزامنا مع إحياء ذكرى يوم الشهيد، تم اليوم الخميس ربط زهاء 2208 مسكن بمناطق ظل تابعة لبلديات واد سلي، حرشون، الأبيض مجاجة، عين مران والشلف
مركز, بشبكة الغاز الطبيعي”.

وأبرزت ذات المسؤولة، أن هذه العملية مست كلا من أحياء “سيدي الجيلالي بلزرق” ببلدية واد سلي، “الخواسمية” ببلدية عين مران، “العبادل” و”أولاد سي الطاهر” ببلدية حرشون، “عزوزن، أهل الشاوي، مجيلا، أولاد سي محمد” ببلدية الأبيض مجاجة، وكذا حي “طوالبية شويات” ببلدية الشلف.

وأضافت المتحدثة، أن تكلفة مشاريع الربط بالغاز الطبيعي بهذه المناطق، والتي تم تمويلها من طرف صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية، بلغت قرابة 245 مليون دينار.

وإحتضن حي “سيدي الجيلالي بلزرق” ببلدية واد سلي الذي يضم 658 مسكنا، الإحتفالات الولائية الرسمية بوضع حيز الخدمة شبكة الربط بالغاز الطبيعي، بحضور والي الولاية لخضر سداس والسلطات المدنية والعسكرية والأسرة الثورية.

وأعرب عدد من سكان هذا الحي الذين إقتربت منهم  عن “إرتياحهم” بعد تزويدهم بهذه الطاقة الحيوية و إنتهاء معاناتهم مع إقتناء قارورات غاز البوتان، آملين في تسجيل مشاريع جديدة بالنسبة لبقية الأحياء والمناطق المجاورة.

وبلغت نسبة التغطية بشبكة الغاز الطبيعي عبر ولاية الشلف إلى غاية نهاية سنة 2020 حوالي 72 بالمائة، فيما ينتظر أن تبلغ مع نهاية السنة الجارية -وفقا لتقديرات مديرية الطاقة- وبعد الإنتهاء من جميع المشاريع المسجلة ضمن برنامج مناطق الظل والبرنامج القطاعي، ما بين 82 إلى 85 بالمائة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى