آخر الأخبار

الفريق شنقريحة يشيد بخصال الفقيد محمود قمامة و بدوره في خدمة الجزائر و شعبها

بعث رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة، اليوم السبت، ببرقية تعزية إلى عائلة البرلماني والمجاهد محمود قمامة، الذي وافته المنية أمس الجمعة، أشاد فيها بخصال الفقيد الذي “أفنى عمره وجهده في خدمة الجزائر وشعبها“.

وجاء في برقية الفريق شنقريحة “ببالغ الأسى وعميق التأثر وبقلب خاشع متضرع إلى الله مؤمن بقضائه وقدره، تلقيت نبأ الفاجعة التي ألمّت بكامل الأسرة الثورية، نبأ انتقال المغفور له ان شاء الله  إلى رحمة الله محمود قمامة المجاهد و النائب عن ولاية تمنراست ، وأحد أعيانها وأشرافها المشهود له برجاحة العقل ودماثة الخلق وطيبة المعشر، المجاهد المخلص الذي أفنى عمره وجهده في خدمة الجزائر وشعبها رحمه الله برحمته الواسعة وأسكنه فسيح جنانه”.

وأضاف قائلا: “أمام هذا المصاب الجلل، لا يسعني الا أن أعرب لكم ، أصالة عن نفسي ونيابة عن كافة أفراد الجيش الوطني الشعبي، عن أصدق عبارات التعازي وأخلص مشاعر التعاطف والمواساة”،داعيا الله العلي القدير أن “يشمل الراحل بغامر رحمته وأن يتقبله قبولا حسنا في جنات الخلد وأن ينزله منزلا مباركا بين الشهداء والصديقين والصالحين وحسن أولئك رفيقا”.

وأشار رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي إلى أنه “في هذه الأيام المباركات من تاريخ جزائرنا الحبيبة يطيب لي أن أعبّر عن مدى سعادتنا و اعتزازنا و افتخارنا بهذا الشرف العظيم الذي ناله السيد قمامة محمود، صدق ووفاء وثبات على العهد الذي قطعه بالإبحار مع إخوانه بسفينة الجزائر إلى برّ الأمان”.

وأردف الفريق شنقريحة مخاطبا عائلة الراحل: “لكم أن تفتخروا بمسيرته المليئة بالمآثر والبطولات، وعلى ما قدمه في مواجهة الإستعمار رفقة الرعيل الأول من شباب نوفمبر من خدمة جليلة لهذا الوطن الغالي، الذي نال سيادته واستقلاله بفضل تضحياتهم وإقدامهم، لكم أن تفتخروا بصدقه وببعد نظره في المشاركة في كتابة تاريخ بلادنا بكل جدارة واستحقاق لما قدمه من عمل جبار في خدمة ولايته وبلاده ووحدة الشعب”.

و أبرز أن “قوة إيمانه بثقل ونبل المهمة الملقاة على عاتقه وعقيدته الراسخة بتحقيق أهداف الثورة المظفرة وعزمه وإصراره على المضي قدما، ذللت الصعاب أمامه، وأبعدت العراقيل من طريقه، وأكسبته البصيرة التي جعلته يتعامل مع الشدائد بكل سهولة، بطولات وأمجاد لم تكن وليدة الصدفة، وإنما هي نتاج مشوار حافل بالأمجاد والبطولات من أعمال جليلة في خدمة هذا الوطن الغالي، ومن قبله من تضحيات جسام طيلة الكفاح المسلح والمستميت في سبيل الحرية والانعتاق”.

 

 

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق