دولي

الكركرات: الجيش الصحراوي يواصل استهداف مواقع الاحتلال المغربي

واصل جيش التحرير الشعبي الصحراوي لليوم الحادي و الثلاثين على التوالي هجماته المركزة على معاقل ونقاط تمركز قوات الاحتلال المغربي المتخندقة خلف الجدار العسكري بمنطقة الكركرات، حسب البلاغ العسكري رقم 31 الصادر اليوم الأحد،عن وزارة الدفاع الوطني الصحراوية.

ووفقا للبيان “شهد يوم أمس السبت وليلة البارحة تنفيذ هجمات عنيفة استهدفت نقاط تمركز القوات المغربية بكل من منطقة تنوشاد بقطاع المحبس، ومنطقة روس أوديات أشْديدة بقطاع الفرسية التي شهدت قصف مركز مرتين متتاليتين”.

كما استهدف القصف المركز للجيش الصحراوي، “نقاط تمركز القوات المغربية في كل من منطقة أنقاب العبد بقطاع حوزة، ومنطقة أكرارة الرمث بقطاع الفرسية، و منطقة طارف ديرت بقطاع حوزة، إضافة إلى مراكز الإحتلال بمنطقة أم أدكن بقطاع
البكاري، بمنطقة كلب أظليم بقطاع تشلة”، يضيف البيان.

أما نهارَ اليوم فقد “إستهدفت مفارز متقدمة من مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي بقصف عنيف نقاط تمركز قوات الإحتلال المغربي في منطقة تنوشاد بقطاع المحبس، و منطقة روس الشيظمية بقطاع المحبس”.

ويواصل جيش التحرير الشعبي الصحراوي دك معاقل قوات الإحتلال المغربي، التي تكبدت “خسائرَ كبيرةً في الأرواح والمعدات”، منذ الثالث عشر نوفمبر الماضي بعد خرق قوات الاحتلال المغربية لاتفاق وقف إطلاق النار بمنطقة الكركرات، جنوب غرب الصحراء الغربية في نقض صارخ للاتفاق،مما دفع بالجيش الصحراوي الى تقرير استئناف الكفاح المسلح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق