دولي

الكيان الصهيوني يغتال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ببيروت

أفادت وكالة الأنباء اللبنانية, مساء اليوم الثلاثاء, بأن الكيان الصهيوني اغتال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” صالح العاروري و شخصين آخرين اضافة الى اصابة 11 شخصا في هجوم بالضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت.

من جهتها,أكدت وكالة الانباء الفلسطينية (وفا) خبر اغتيال القيادي في حركة “حماس” صالح العاروري واصابة 11 شخصا في انفجار بالضاحية الجنوبية في العاصمة اللبنانية بيروت.

و اضافت وكالة الانباء اللبنانية أن “مسيرة صهيونية استهدفت مكتبا لحماس في (منطقة) المشرفية”.

وأشارت إلى أن الانفجار استهدف شقة في مبنى ومركبات كانت مركونة أمام المبنى.

أكدت حركة حماس استشهاد القيادي صالح العاروري في “ضربة صهيونية” في الضاحية الجنوبية لبيروت.

وقال تلفزيون الأقصى إن نائب رئيس المكتب السياسي لحماس صالح العاروري استشهد في “غارة غادرة” استهدفت مكتبا لحركة حماس في الضاحية الجنوبية لبيروت, مشيرة إلى أن اثنين آخرين استشهدا خلال الغارة دون أن تكشف عن هويتهما.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة حماس,عزت الرشق, إن عمليات “الاغتيال الجبانة” التي ينفذها الكيان الصهيوني “ضد قيادات ورموز الشعب الفلسطيني داخل فلسطين وخارجها لن تفلح في كسر إرادة وصمود الشعب”.

و ادان رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي “الانفجار الذي وقع في منطقة الضاحية الجنوبية لبيروت وأدى إلى سقوط ضحايا وجرحى”.

وقال: “إن هذا الانفجار جريمة صهيونية جديدة تهدف إلى إدخال لبنان في مرحلة جديدة من المواجهات بعد الاعتداءات اليومية المستمرة في الجنوب, والتي تؤدي إلى سقوط عدد كبير من الشهداء والجرحى”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى