آخر الأخبارأخبار الوطن

اللجنة الوزارية للفتوى: استمرارية غلق المساجد لعدم توفر الأسباب التي تتيح العودة إليها

أصدرت اللجنة الوزارية للفتوى، اليوم الثلاثاء، بيانا تؤكد فيه على استمرارية غلق المساجد، نظرا لعدم توفر الأسباب التي تتيح العودة إليها.

وجاء في البيان، أنه رغم النتائج الإيجابية التي حققتها الجزائر، في مواجهة الوباء، والتي تكللت برفع جزئي للحجر الصحي المنزلي، وفتح بعض الأنشطة والأعمال، فإن خبراء الصحة العمومية عندنا، والذين يعرفون حقيقة الوضع في الجزائر، يؤكدون أن الظروف لا تسمح بعد بفتح كل النشاطات، لا سيما تلك التي تستقبل أعدادا كبيرة من الناس، وتتم في الفضاءات المغلقة بما فيها المساجد، وهذا ما يدعونا جميعا إلى وجوب الاستمرار في الأخذ بأسباب الحيطة والحذر، إلى أن تزول الأسباب والعلل التي علق بسببها فتح المساجد.

كما أوضح البيان، أن أعضاء اللجنة، في تنسيق دائم ومستمر، مع مصالح الصحة العمومية المختصة، من أجل الوقوف على وضعية الوباء، ومدى توفر الأسباب التي تتيح إعادة فتح المساجد.

وأكد أعضاء اللجنة، أنهم يتطلعون جميعا إلى أفق قريب، تتهيأ فيه الظروف المناسبة لإعادة فتح المساجد، لتحتضن روادها في ظل الأجواء التي تعودوا عليها، دون أدنى خوف من أن تكون هذه المساجد _لا قد رالله _ سببا في انتشار الوباء وتفشيه.

وخلص البيان إلى دعوة المواطنين بالتحلي بالصبر، والتزامهم بالأسباب الوقائية التي تعجل بالإنفراج، وزوال هذا الوباء لاستعادة الحياة العادية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى