مجتمع

المجاهد أحمد زرواق في ذمة الله

توفي اليوم السبت بعاصمة الحضنة المجاهد والأمين الولائي السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين بالمسيلة، أحمد زرواق، عن عمر ناهز 85 عاما بعد صراع طويل مع المرض، حسب ما علم من عائلة الفقيد.

وقد ولد الراحل بمنطقة الحملات ببلدية مسيف (المسيلة) سنة  1935 والتحق بجيش التحرير الوطني  في أواخر عام 1955 بجبل محارقة بالولاية التاريخية الأولى (أوراس النمامشة) قبيل استحداث الولاية السادسة (الصحراء) بعد مؤتمر الصومام في 20 أوت 1956.

كما تقلد رتبة ضابط أول في جيش التحرير الوطني بالولاية السادسة التاريخية، وشارك في معركة محارقة الأولى في نوفمبر 1956 ثم في معركة المحارقة الثانية في نوفمبر 1957 وواصل الكفاح بخوضه معركة البرقوق بقيادة العقيد سي الحواس أواخر 1957.

وتقلد الفقيد منصب الأمين الولائي للمنظمة الولائية للمجاهدين لولاية المسيلة قبل إعفائه لأسباب صحية، ثم عضوا بمجلس الأمة العام 1997 كما يشهد له بالدفاع عن الحقوق المادية والمعنوية للمجاهدين وذوي الحقوق.

وسيوارى جثمان الفقيد الثرى مساء اليوم السبت بمقبرة العزلة بعاصمة الحضنة بعد صلاة العصر.

وأمام هذا مصاب الجلل تقدم وزير المجاهدين وذوي الحقوق السيد الطيب زيتوني، إلى كل أفراد عائلة الفقيد وإلى رفاقه المجاهدين بتعازيه القلبية الخالصة المشفوعة بأصدق مشاعر التضامن والمواساة في مواجهة هذه المحنة الأليمة في فقدان أحد رموز الثورة وإطارات الدولة الذين ساهموا بقدر كبير في بناء الجزائر الاستقلال، راجيا المولى العزيز القدير بأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يرزق أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا اليه راجعون

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق