مجتمع

المجاهد سعيد بوعزة في ذمة الله عن عمر ناهز 91 عاما

انتقل اليوم الثلاثاء المجاهد سعيد بوعزة الى جوار ربه عن عمر ناهز91 عاما بعد حياة مليئة بالتضحيات والمواقف النبيلة، كما أفاد  بيان لوزارة المجاهدين وذوي الحقوق.

وجاء في ذات البيان أن الفقيد يعد “من مواليد 19 نوفمبر 1930 بقرية تيمغراس، بلدية آيت مهدي بولاية تيزي و زو، نشأ في أسرة فقيرة محافظة زادته تشبعا بالقيم والروح الوطنية فكان من الأوائل ممن نشطوا في صفوف الحركة الوطنية، حيث انخرط في صفوف حزب الشعب الجزائري ثم في صفوف حركة انتصار الحريات الديمقراطية المنظمة المدنية لجبهة التحرير الوطني”.

التحق الفقيد بوعزة “في ريعان شبابه ومع اندلاع الثورة التحريرية سنة 1954 بصفوف جيش التحرير الوطني بالولاية التاريخية الثالثة، ضمن المجموعات الأولى لجبهة التحرير الوطني، وظل ينشط هناك إلى أن تم القبض عليه من طرف الاستعمار سنة 1955 وسجن وبقي يتنقل بين مختلف السجون إلى غاية الاستقلال في  1962”.

و بعد انتزاع الحرية، واصل الفقيد بوعزة مسيرته النضالية كعضو في قسمة المجاهدين لبلدية آيت بومهدي، يخدم فئة المجاهدين وذوي الحقوق، ويساهم في النشاطات ذات الصلة بتاريخ الثورة بالولاية الثالثة التاريخية، إلى جانب مشاركته في تنظيم تظاهرات تخص رموز وأحداث تاريخية حيث بقي المرحوم مخلصا لرسالة الشهداء  الى أن وافاه الاجل.

وأمام هذا المصاب الجلل، توجه وزير المجاهدين وذوي الحقوق إلى أسرة الفقيد وإلى رفاقه في الجهاد، بأصدق التعازي وأخلص المواساة، سائلا المولى جلت قدرته أن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة والرضوان ويسكنه فراديس الجنان مع عباده الذين أنعم عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا وأن يلهم أهله ورفاقه جميل الصبر والسلوان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى