أخبار الوطن

المدير العام للأمن الوطني يشدد على التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية لمحاربة الجريمة بشتى أنواعها

أكد المدير العام للأمن الوطني، خليفة أونيسي، في اللقاء الجهوي التقييمي الذي جمعه بورقلة برؤساء أمن ولايات ناحية الجنوب الشرقي و رؤساء المصالح الجهوية لذات الناحية، على ضرورة التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية لمحاربة الجريمة بشتى أنواعها.

وأفاد بيان لخلية الاتصال والصحافة للمديرية العامة للأمن الوطني اليوم الخميس أن المدير العام للأمن الوطني، خلال هذا اللقاء الجهوي، توجيهات عملياتية تأتي في إطار استعدادات الامن الوطني على المديين القصير والمتوسط، لتأمين المناسبات والمواعيد ذات الصلة بالحياة الوطنية، على غرار الدخول الاجتماعيالقادم وامتحانات شهادة البكالوريا، طبقا للمهام الدستورية المنوطة بجهازالأمن الوطني.

وأكد أونيسي، خلال هذا اللقاء، الذي تم بحضور المدراء المركزيين للأمنالوطني،على أهمية الحفاظ على الجاهزية العملياتية لضمان أمن المواطن وحمايةممتلكاته، مشددا على مواصلة الجهود لمحاربة الجريمة بمختلف أشكالها سيما منها الجريمة المنظمة العابرة للحدود والجرائم الاقتصادية والجريمة الحضرية، منخلال التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية، على أن يتم في ذلك في ظل احترام مبادئ حقوق الانسان.

يذكر أن هذا اللقاء الجهوي والتوجيهي يندرج في سياق التقييم العام لنشاطات مصالح الأمن الوطني خلال سنتي 2019 و2020، خصوصا ما تعلق بجانب التصدي للجريمة بمختلف أنواعها وحماية الأشخاص والممتلكات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق