ثقافة

المسرح الوطني الجزائري يكشف عن الفائزين في مسابقة “أحسن مشهد تمثيلي”

كشف المسرح الوطني الجزائري “محي الدين بشطرزي”عن أسماء الفائزين في المسابقة الافتراضية “لأحسن مشهد تمثيلي”، والتي انطلقت في يوليو 2020 بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثامنة والخمسين لاسترجاع السيادة الوطنية وعيد الشباب.

وعادت الجائزة الأولى لكل من تيزيري بن يوسف من تيزي وزو وأحمد بريك شاوش من بومرداس لتمثيلهما أحد الأدوار في مسرحيات “الشهداء يعودون هذا الأسبوع” و”حافلة تسير” على التوالي.

بينما فاز بالجائزة الثانية عمار صابر من تيزي وزو عن تجسيده لأحد الأدوار في مسرحية “حافلة تسير”، في حين حصلت بريزة سعيدي من باتنة على المركز الثالث لتجسيدها أحد الأدوار في مسرحية “سي قدور المشحاح”.

هذا واختار عشرون مرشحًا من المسجلين في هذه المسابقة التي نُظمت في إطار برنامج المسرح الوطني الجزائري الافتراضي، والذي التزم، على غير جميع المؤسسات الثقافية الأخرى، بالامتثال الصارم للبروتوكول الصحي الساري ضد انتشار وباء كورونا، تمثيل دور إحدى الشخصيات الموزعة في ثماني مسرحيات ميزت تاريخ المسرح الجزائري.

وكان المشاركون القادمون من عشرة ولايات قد أرسلوا تسجيلات فيديو إلى لجنة تحكيم المسرح، أعادوا فيها عرض مقتطفات من مسرحيات “سي قدور المشحاح”، “الغراب والصالحين”، “الأجود”، “البوعبون” “ريح سمسار”، “قالو لعرب قالو”، “الشهداء يعودون هذا الأسبوع” و”حافلة تسير”.

وتحصل الفائزون على مبلغ 100 ألف دينار جزائري للجائزة الأولى و60 ألف دينار للثانية و30 ألف دينار للمركز الثالث.

فاطمة الزهراء عماري

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى